الإثنين 24 أبريل 2017

"نورة السويدي" تؤكد حق المرأة الاماراتية في الاعتزاز بما حققته من مكاسب

أكدت مديرة الاتحاد النسائي العام نورة خليفة السويدي، أن "للمرأة في الإمارات الحق بأن تفخر بما حققته لها القيادة الرشيدة من انجازات ومكاسب في مجال تمكين المرأة في كافة المجالات بقيادة رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وبمتابعة حثيثة من رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة (أم الإمارات) الشيخة فاطمة بنت مبارك من أجل دعم مسيرة المرأة لتصل للعالمية وتمكينها لتتبوأ كل المناصب القيادية بمختلف مستوياتها".

وقالت السويدي - في كلمة لها بمناسبة يوم المرأة الاماراتية - إن "المرأة في الإمارات حظيت بكل التشجيع والتأييد والمساندة من الباني والمؤسس للدولة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وحملت الشيخة فاطمة بنت مبارك تلك الرسالة لتبذل كل ما في وسعها من جهد ودور فاعل لمساندة قضايا المرأة وصون حقوقها والتي تجعل منها زوجة وأم وربة بيت وعاملة ناجحة بالإضافة إلى تمكينها في التعليم والصحة والاقتصاد والسياسة لتجعلها رائدة ومتمكنة في جميع الأصعدة والمجالات".

المرأة والطفولة
وأكدت السويدي أن "قضايا المرأة والطفولة والأسرة استحوذت على اهتمام خاص من قبل الشيخة فاطمة حيث تعد هذه القضايا الشغل الشاغل لها واستطاعت خلال فترة وجيزة أن تحقق للمرأة والطفل والأسرة مكاسب ومكانة هامة على جميع الأصعدة".

وذكرت أن "الشيخة فاطمة، سعت الى إنشاء آليات وطنية للمرأة كثيرة تساعدها على أداء رسالتها بكل اقتدار وإنشاء المجلس الأعلى للأمومة والطفولة ليعنى بالأمومة والطفولة لكونهما الكيانين المهمين في الأسرة والمجتمع وبرعايتها وحمايتها تحقق حلم القيادة الرشيدة بجعل الإمارات دولة الرفاهية والسعادة العالمية".

تشريعات وحقوق

وأضافت السويدي أن "المرأة حققت أيضاً مكاسب عديدة بتكافؤ الفرص بينها وبين الرجل من أهمها إقرار التشريعات التي تكفل حقوقها الدستورية وفي مقدمتها حق العمل والضمان الاجتماعي والتملك وإدارة الأعمال والأموال والتمتع بكافة خدمات التعليم بجميع مراحله والرعاية الصحية والاجتماعية والمساواة في الحصول على الأجر المتساوي في العمل مع الرجل إضافة إلى امتيازات إجازة الوضع ورعاية الأطفال التي تضمنها قانون الخدمة المدنية".
T+ T T-