الإثنين 29 مايو 2017

عهود الرومي: يكفي المرأة الإماراتية فخراً مساهمتها بجعل السعادة قيمة متأصلة بالمجتمع

عهود بنت خلفان الرومي
عهود بنت خلفان الرومي
أكدت وزيرة الدولة للسعادة، عهود بنت خلفان الرومي، أن دولة الإمارات أصبحت نموذجاً يحتذى به على المستوى العالمي، وأن المرأة الإماراتية سجلت حضوراً بارزاً ومميزاً، ومساهمة فاعلة في بناء هذا النموذج بما حققته من إنجازات نوعية في مسيرة البناء والنهضة بدعم من القيادة الرشيدة، والرعاية الكريمة لأم الإمارات في تعزيز مكانة المرأة وتمكينها والارتقاء بدورها.

جاء ذلك بمناسبة يوم المرأة الإماراتية الذي ينظم هذا العام تحت شعار "المرأة والإبتكار" بتوجيه ورعاية كريمة من رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة "أم الإمارات" الشيخة فاطمة بنت مبارك.

دور رئيسي
وقالت عهود الرومي في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، "يسعدني بهذه المناسبة أن أتوجه للشيخة فاطمة بنت مبارك "أم الإمارات" بأسمى أيات التقدير والامتنان على ما قدمته وتقدمه للمرأة الإماراتية والمجتمع الإماراتي بشكل عام، وعلى دورها الرئيسي والمحوري، في دعم وتمكين المرأة الإماراتية، وتوفير كل الظروف لها لتكون شريكاً أساسياً وفاعلاً في مسيرة البناء الوطني والتنمية المستدامة".

وأضافت: "تخصيص أم الإمارات هذا اليوم ليكون يوماً للمرأة الإماراتية هو لفتة حكيمة وتشجيعاً منها للمرأة تكريماً لها على نجاحها وما تحققه من تميز في كل المحافل، فالمرأة الإماراتية تقوم اليوم بدور رئيسي ومؤثر في نشر الإيجابية والسعادة في مواقع عملها وفي بيتها وأسرتها وفي المجتمع عموما وبين كل من حولها".

دعم ورعاية
وتابعت الرومي: "أعتبر أن المرأة الإماراتية محظوظة، فهي منذ عهد مؤسس الدولة الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان، واليوم في ظل القيادة الرشيدة، وعلى رأسها رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وتوجيهات ومتابعة نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي  الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، واهتمام أخيهما ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد ال نهيان، وإخوانهم أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارت، فإن المرأة الإماراتية تحظى بالدعم والرعاية، وتتبوأ مواقع مهمة في كل المجالات، وهي ناجحة ومتميزة في كل المواقع، سواء في رئاسة المجلس الوطني الإتحادي، أو كوزيرة في حكومة دولة الإمارات، أو في قيادة العمل في القطاعين الحكومي والخاص".

وأكدت الرومي أن المرأة تفوقت في قطاعات غير تقليدية مثل الطاقة المتجددة والفضاء والطيران وريادة الأعمال، بالإضافة إلى نجاحها في سلك القضاء والنيابة والشرطة والقوات المسلحة، وتمثيلها اللافت لدولتنا الحبيبة في المحافل الدولية والعالمية وكل المجالات، وفوق كل ذاك هي أم استثنائية تقدم للوطن خيرة الكوادر والطاقات الوطنية.

وتابعت عهود الرومي: "طموح المرأة الإماراتية وما حققته من إنجازات يعتبر مفخرة وطنية، والحمد لله هي متفوقة في ذلك على كثير من نساء العالم، ويكفيها فخراً أنها تسهم بفعالية لتكون السعادة والإيجابية قيمة متأصلة وأسلوب حياة في مجتمع الإمارات".
T+ T T-