الإثنين 24 أبريل 2017

برعاية "أم الإمارات".. أبوظبي تستضيف القمة العالمية لرئيسات البرلمانات

تستضيف أبوظبي يومي 12 و 13 ديسمبر(كانون الأول) المقبل "القمة العالمية لرئيسات البرلمانات" برعاية رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة "أم الإمارات"الشيخة فاطمة بنت مبارك وتحت شعار "متحدون لصياغة المستقبل".

وتعد القمة التي يحتضنها قصر الإمارات وتنظم بالتعاون بين المجلس الوطني الاتحادي والاتحاد البرلماني الدولي، الأولى من نوعها في تاريخ العمل البرلماني العالمي التي تجمع 50 من رئيسات البرلمانات حول العالم.

وجاء الإعلان عن استضافة دولة الإمارات لهذه القمة الكبرى خلال مشاركة وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية برئاسة الدكتورة أمل القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي في اجتماعات الدورة الخامسة والثلاثين بعد المائة للجمعية العمومية للاتحاد البرلماني الدولي بالعاصمة السويسرية جنيف.

وبناء على هذا الإعلان عقدت الدكتورة أمل القبيسي مؤتمراً صحفياً مشتركاً مع  الدكتور رئيس الاتحاد البرلمان الدولي  صابر حسين شودري بحضور الأمين العام للاتحاد البرلماني الدولي مارتن شانغونغ أشارت خلاله إلى أهمية القمة وأبرز القضايا التي ستطرح خلالها.

وقالت القبيسي: " تعد استضافة دولة الإمارات للقمة العالمية لرئيسات البرلمانات دليلاً على المكانة الدولية المؤثرة التي تتمتع بها دولة الإمارات وريادتها في العديد من المجالات ومن بينها الريادة الإماراتية في قضايا تمكين المرأة حيث جاءت الدولة في المرتبة الأولى عالميا بمجال احترام المرأة وفق تقرير مجلس الأجندة العالمي التابع للمنتدى الاقتصادي العالمي" .

وأضافت القبيسي: "تركز القمة العالمية لرئيسات البرلمانات على توحيد إرادة القادة والمشرعين لوضع آليات التغيير التي تستجيب لمتطلبات الرخاء المستدام والأمن في عالمنا اليوم الذي يشهد متغيرات متسارعة".

منصة للتحاور

وأكدت أن "القمة توفر أيضاً منصة للتحاور ومناقشة التحديات الكبرى التي تواجه عالمنا وفرصة لتبادل الآراء ووجهات النظر حول أفضل السبل لمواجهتها.. كما تعتبر ملتقى لأنبغ العقول القيادية التي تتشارك نفس القيم والأهداف ومنصة لتوحيد الجهود والخروج بتوصيات قابلة للتنفيذ من منظور عالمي شامل قادر على مواجهة تلك التحديات خلال العقدين أو الثلاثة القادمة".

وقالت "إن القمة العالمية لرئيسات البرلمانات تقدم فرصة مثالية للتفكير بشكل أعمق وأفضل لوضع الأسس التي تمكننا من بناء رؤية مستقبلية مستدامة تستجيب لتلك التحديات".

الأهداف

وفي ردها على أسئلة الصحفيين حول أهداف ورسالة القمة، أكدت لدكتورة القبيسي أن "ما نريده كهدف من القمة وكرسالة للمستقبل هو الأمل والتفكير الأفضل للعالم وتقديم الأفكار والحلول عبر تلاحم بين البرلمانيات والمجتمعات ليعمل من خلاله الجميع باتجاه يساهم في الحد من النزاعات وعلى أن يكون العمل بشكل متضامن وأن تعمل البرلمانات من كل العالم متحدة نحو تعزيز رسالة الاتحاد البرلماني الدولي موضحة أنه سيتم الإعلان عن تفاصيل القمة خلال مؤتمر صحفي سيعقد في أبوظبي قريباً".
T+ T T-