السبت 24 يونيو 2017

ميركل: الناتو يصب أيضاً في مصلحة أمريكا

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل (أرشيف)
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل (أرشيف)
أبرزت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، أهمية حلف شمال الأطلسي (الناتو) بالنسبة للولايات المتحدة.

وقالت ميركل، اليوم الجمعة، في برلين عقب اجتماع مع رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو: "أيضاً قوة الولايات المتحدة الأمريكية نمت بفضل الناتو".

يذكر أن الولايات المتحدة هددت هذا الأسبوع بخفض اهتمامها بالحلف حال عدم زيادة الحلفاء لنفقاتهم العسكرية.

وقالت ميركل إنه يتعين على الدول الأعضاء في الناتو أن تكون على وعي بقيمة التحالف.

وأشارت ميركل إلى أن ألمانيا زادت هذا العام من ميزانية دفاعها بنسبة 8%، مؤكدة تمسك بلادها بتعهد زيادة نفقات الدفاع لتشكل نسبة 2% من النتاج المحلي الإجمالي.

وفي المقابل، أشارت ميركل أيضاً إلى أهمية الوقاية من النزاعات والمساعدات التنموية.

وألمح ترودو إلى أن الاهتمام بالناتو لا يمكن قياسه فقط بحجم النفقات العسكرية، موضحاً أن إرسال قوات للمشاركة في مهام خارجية يندرج ضمن هذا الاهتمام أيضاً.

وقالت ميركل إن الحفاظ على علاقات جيدة عبر الأطلسي "من صميم المصلحة الألمانية" بصرف النظر عمن يتولى حكم الولايات المتحدة، موضحة أنه سيجري عقد لقاءات مستقبلية مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انطلاقاً من هذه الروح.
T+ T T-