السبت 17 فبراير 2018

لندن تعد باحترام حقوق الأوروبيين بعد "بريكست"

وزير شؤون بريكست ديفيد ديفيس (أرشيف / غيتي)
وزير شؤون بريكست ديفيد ديفيس (أرشيف / غيتي)
أعلن وزير شؤون بريكست الجمعة أن المملكة المتحدة ستسعى إلى احترام حقوق ثلاثة ملايين مواطن أوروبي يقيمون على أراضيها بعد أن تبدأ آلية الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وقال ديفيد ديفيس في مؤتمر صحافي في براتيسلافا مع رئيس الوزراء السلوفاكي روبرت فيكو أنه بالنسبة إلى مواطني الاتحاد الأوروبي "نريد شيئاً متقارباً أو مماثلاً" لجهة حقوق الإقامة والإفادة من الخدمات الاجتماعية.

وأضاف "لكن ينبغي أن نتفق في ما بيننا على هذا الأمر، بين الدول الـ28".

من جهته، قال رئيس الوزراء السلوفاكي أن "سلوفاكيا تريد وينبغي أن تكون في صلب الاندماج الأوروبي".

ومصير ثلاثة ملايين أوروبي يقيمون في المملكة المتحدة هو في صلب الآلية التي أطلقها البرلمان البريطاني للبدء ببريكست.

ويتحدر معظم هؤلاء من بلدان شرق أوروبا مثل سلوفاكيا وخصوصاً بولندا، ويطالبون بضمان حقوقهم على الرغم من بريكست.

والأربعاء، وافق مجلس اللوردات البريطاني على تعديل لمشروع القانون حول بريكست يهدف خصوصاً إلى ضمان حقوقهم، ما يؤخر الجدول الزمني للحكومة المحافظة برئاسة تيريزا ماي. وسيحال المشروع معدلاً مجدداً على مجلس العموم.

لكن هذا التأخير لا يؤثر في مشروع القانون الذي ينص على تفعيل المادة خمسين من معاهدة لشبونة، الأمر الذي تعتزم ماي القيام به قبل نهاية مارس (آذار). وقد أكد ديفيس ذلك الجمعة في براتيسلافا.
T+ T T-