الخميس 27 يوليو 2017

سامسونغ تعلن رسمياً عن مساعدها الرقمي Bixby

مساعد سامسونغ الرقمي الجديد "بيكسبي" Bixby (تكنولوجيا)
مساعد سامسونغ الرقمي الجديد "بيكسبي" Bixby (تكنولوجيا)
أعلنت شركة سامسونغ اليوم الإثنين، رسمياً عن مساعدها الرقمي الجديد "بيكسبي" Bixby لتنضم بذلك إلى السباق المحموم بين شركات التقنية الكبرى، مثل غوغل صاحبة "غوغل أسيستنت" وآبل صاحبة سيري وأمازون صاحبة أليكسا ومايكروسوفت صاحبة كورتانا، على الظفر بامتياز دمج تقنيات الذكاء الاصطناعي في خدماتها.

وقالت عملاقة الإلكترونيات الكورية الجنوبية في بيان إن "بيكسبي"، الذي كثرت التسريبات والتوقعات المتعلقة به في الأشهر الماضية، "يختلف في جوهره" عن غيره من المساعدات الرقمية الأخرى التي تستجيب للأوامر الصوتية، أو التي يحلو للشركة أن تسميها "وكلاء" Agents.

وأوضحت سامسونغ أن "بيكسبي" يختلف عن الآخرين لأنه سوف يكون قادراً على دعم تقريباً كافة المهام التي يمكن للتطبيق القيام بها من خلال الوسائل العادية، مثل الشاشة اللمسية، ما يعني أنه لا يقوم أساساً على تنفيذ المهام التي يتوفر لها أوامر صوتية.

وأضافت الشركة، التي تستعد للإعلان في الأسبوع المقبل عن هاتفها الذكي المنتظر غالاكسي إس8، أن التطبيقات التي تدعم "بيكسبي" سوف تكون أكثر فهمًا للسياق بحيث يفهم المساعد الرقمي بالضبط ما يحاول المستخدم القيام به، كما سيفهم وينفذ الأوامر الصوتية حتى وإن لم يقدم المستخدم الأمر الصوتي كاملًا أو قدمه بترتيب عشوائي للكلمات، كل ذلك بفضل ما تسميه سامسونغ "السماحية الإدراكية".

وأكدت سامسونغ أن هاتفها غالاكسي إس8 سوف يدعم المساعد الرقمي الجديد، وسوف يأتي مع زر خاص بـ "بيكسبي"، والهدف من ذلك إزالة عائق ضرورة تشغيل الشاشة لاستدعاء المساعد الرقمي، أو تسهيل مهمة أداء مهام عدة بضغطة زر واحدة.

وأوضح نائب الرئيس التنفيذي ورئيس مركز الأبحاث والتطوير التابع لقسم الخدمات والبرمجيات لدى سامسونغ، إنجونغ ري، ذلك بالقول: "الإرباك المصاحب لتمكين التفاعل الصوتي حاجز قمنا بإزالته لجعل مسألة إلقاء الأوامر الصوتية تبدو أسهل وأكثر راحة".

وأضاف ري: "على سبيل المثال، فبدلاً من القيام بخطوات عديدة لإجراء مكالمة – والتي تشمل تشغيل وفتح الهاتف، ثم البحث عن تطبيق الاتصال، ثم النقر على شريط جهات الاتصال للبحث عن الشخص الذي تحاول الاتصال به ثم النقر على رمز الهاتف لبدء الاتصال – سيُتاح لك القيام بكل تلك الخطوات بضغطة زر واحدة على زر بيكسبي وأمر بسيط".

وقالت سامسونغ أيضاً "إنه متى تم إطلاق غالاكسي إس8، فإن بعض التطبيقات المثبتة سابقاً سوف تدعم "بيكسبي"، ومع الوقت تعتزم الشركة إطلاق "حزمة تطوير برمجيات" للسماح للمطورين بدعم المساعد الرقمي في تطبيقاتهم أيضاً، وذلك على غرار ما تفعله الشركات المنافسة مع خدمات المساعدة الرقمية خاصتها".

وأضافت الشركة أن "بيكسبي" لن يكون متاحاً للهواتف الذكية فقط، بل سوف يدعم مستقبلاً منتجاتها الأخرى، بما في ذلك أجهزة التلفاز الذكية، وأجهزة التكييف، وذلك في إطار الدور المتزايد الذي تلعبه المساعدات الرقمية في سوق "إنترنت الأشياء".

وكانت سامسونغ، التي تعد أكبر منتج للهواتف الذكية في العالم، أعلنت في شهر أكتوبر (تشرين الأول) الماضي عن استحواذها على "فيف لابز" Viv Labs، وهي شركة ناشئة أمريكية متخصصة في مجال الذكاء الاصطناعي، ويديرها أحد مطوري المساعد الرقمي الذكي سيري Siri التابع لشركة آبل.

وأوضحت الشركة وقتئذ أنها تخطط لدمج منصة الذكاء الاصطناعي الخاصة بالشركة، والتي تحمل اسم Viv، في منتجاتها من الأجهزة المنزلية والأجهزة القابلة للارتداء، إضافة إلى أجهزة أخرى والتي قد تشمل هواتفها الذكية.

وتخوض شركات التقنية الكبرى سابقاً محموماً متزايداً لجعل منصات الذكاء الاصطناعي جيدة بما يكفي للسماح للمستهلكين بالتفاعل مع أجهزتهم على نحو أقرب إلى الطبيعة، وخاصة عن طريق الصوت.

ويشار إلى أن شركة غوغل تعد أكثر الشركات التقنية قوةً في مجال الذكاء الاصطناعي، وتسعى شركات أخرى، مثل أمازون من خلال مساعدها الرقمي أليكسا، وآبل من خلال سيري، ومايكروسوفت من خلال كورتانا، إلى منافستها.
T+ T T-