الأربعاء 26 أبريل 2017

اليونان والدائنون يكثفون المحادثات حول شريحة جديدة من خطة الإنقاذ

تعبيرية (أرشيف)
تعبيرية (أرشيف)
أعلن وزير المالية الهولندي رئيس مجموعة اليورو جيروين ديسلبلوم اليوم الإثنين، أن اليونان ودائنيها الأوروبيين سيكثفون محادثاتهم في الأيام المقبلة لحل القضايا العالقة التي قد تمنع البلاد من الحصول على الشريحة الجديدة من حزمة الإنقاذ.

ويريد الدائنون أن تنفذ اليونان إصلاحات شاملة تشمل سوق العمل ونظامي الضرائب والمعاشات لتتمكن من الحصول على الشريحة التالية من قرض الاتحاد الأوروبي، الذى تبلغ قيمته 86 مليار يورو (92.3 مليار دولار) للوفاء بتسديد الديون المستحقة عليها في يوليو (تموز).

وقال ديسلبلوم، بعد اجتماع مع نظرائه في منطقة اليورو في بروكسل، إنه يأمل في التوصل إلى اتفاق حول الاصلاحات بحلول الاجتماع القادم لمجموعة اليورو المقرر عقده في 7 أبريل (نيسان).

وتابع: "لقد اتفقنا على استمرار المحادثات في الأيام المقبلة في بروكسل في محاولة لحل القضايا الكبرى والتوصل إلى اتفاق كامل حول السياسة الخاصة بحزمة الانقاذ".

وأشار إلى أنه بمجرد الانتهاء من وضع حزمة الإصلاحات، سيتعين على وزراء مالية منطقة اليورو التوصل إلى اتفاق سياسي حول المسار المالي لليونان والفائض الرئيسي والديون في المستقبل.

وقد تم إنقاذ اليونان ثلاث مرات منذ عام 2010، وتم الاتفاق على صفقة الإنقاذ الأخيرة، التي تبلغ قيمتها الإجمالية 86 مليار يورو، في يوليو (تموز) 2015، وحتى الآن تم تقديم 31.7 مليار يورو منها.
T+ T T-