السبت 24 يونيو 2017

والدة الشهيد غالب المري لـ24: وطننا ولاّد للخير ونحن نلد له رجال العطاء

عبرت خديجة أحمد صالح، أم الشهيد غالب عامر المري، عن فخرها واعتزازها بما قدمة ابنها الشهيد في سبيل رفعة الوطن، وإعادة الأمل للشعب اليمني الشقيق، لافتة إلى أنها تفخر بعطاء كل غال للإمارات وقيادتها التي قدمت الكثير دعماً لأسر وذوي شهداء الواجب، مؤكدة أن الوطن ولاّد للخير وهن كأمهات يلدن رجال العطاء فداءً للحق والخير.

ولفتت والدة الشهيد إلى أن "تقديم نجلها لروحه فداء للوطن يشكل رداً لجزء بسيط مما قدمته الإمارات من دعم وحب ووفاء وعطاء لأبنائها، وشعب الإمارات"، مؤكدة استعدادها التضحية بأبنائها "في سبيل رفعة الوطن والمواطن، وتحقيق الوحدة العربية".

وقالت: "خبر استشهاد غالب أحزنني كثيراً، لكنني في الوقت نفسه أشعر بالفخر والاعتزاز، لأنه قدم روحه الطاهرة فداء للوطن الغالي، وقيادة وشعب الإمارات، الذي لم يدخر جهداً في تكريم ودعم ذوي الشهداء".

وأشادت بتوجيهات رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، بالإعلان عن تكريس عام الخير بكافة مبادراته ومشاريعه وبرامجه لشهداء الإمارات وأرواحهم الطاهرة، تخليداً لذكراهم، وتقديراً لتضحياتهم، وترسيخاً لقيم البذل والعطاء، مؤكدة أن ذلك خير دليل على المكانة التي يحظى بها شهداء الواجب وعائلاتهم لدى قيادة الدولة وشعبها، مشيرة إلى سعادتها بما تراه عيناها من حب واحترام منقطع النظير لأسر وذوي شهداء الواجب.
T+ T T-