الإثنين 26 يونيو 2017

محام إماراتي لـ24: ارتداء الرجل للعباءة النسائية مجرم قانوناً.. وهذه هي العقوبة

أثارت جريمة عامل آسيوي بالاعتداء على عرض طفل على سطح بناية في مدينة أبوظبي، استهجان واستنكار الرأي العام، وذلك بعد أن استدرج الجاني الطفل إلى المكان بدعوى أنه امرأة، وكان يرتدي الزي النسائي المكون من ‏عباءة وخمار لتنفيذ فعلته الشنيعة.

طريقة الجاني في التخفي بعباءة وخمار طرحت سؤالاً عما اذا كان ارتداء الرجل للزي النسائي مجرم قانوناً، وهل يعتبر جريمة تضاف إلى الجريمة الكبرى التي ارتكبها الجاني؟ 24 نقل السؤال إلى المحامي الإماراتي يوسف البحر، الذي أكد أن "ارتداء الرجال الزي النسائي مجرم قانوناً، وأن ما فعله الجاني من "تنكر في الزي النسائي"، عليه عقوبة ‏تصل للحبس مدة لا تزيد على سنة وغرامة لا تزيد على 10,000 درهم أو إحدى العقوبتين".

المادة 359

‏وأوضح البحر أن العقوبة جاءت بنص واضح في البند الثاني من المادة 359 من قانون العقوبات، والذي ينص على أنه "يعاقب بالحبس ‏مدة لا تقل عن سنة وغرامة لا تزيد عن عشرة آلاف درهم أو بإحدى هاتين العقوبتين  من تعرض للأنثى على وجهه بخدش حياءها بالقول أو الفعل‏ في طريق عام أو مكان مطروق، كما ويعاقب بذات العقوبة كل رجل تنكر بزي إمرأة ‏و دخل مكاناً خاصاً بالنساء أو محظوراً آنذاك لغير النساء دخوله، فإذا ارتكب الرجل جريمة عد ذلك ظرفاً مشدداً".
T+ T T-