الأربعاء 18 أكتوبر 2017

تراجع أسهم البنوك القطرية بعد التحذير الإماراتي

المصرف المركزي الإماراتي في أبوظبي (أرشيف)
المصرف المركزي الإماراتي في أبوظبي (أرشيف)
انخفضت أسهم البنوك القطرية في المعاملات المبكرة الأحد، بعد إصدار مصرف الإمارات المركزي أمراً للبنوك الإماراتية بتوخي الحذر في أي حسابات لها علاقة بستة بنوك مقرها الدوحة.

وطالبت الإمارات البنوك المحلية بتطبيق "أقصى درجات الحذر" في التعامل مع المؤسسات القطرية، وأمرت البنوك بوقف التعامل مع 59 فرداً و12 كياناً تربطهم صلات قانونية بقطر وسط أزمة دبلوماسية.

ومن البنوك الستة المعنية، خمسة منها مُدرجة في بورصة الدوحة، وهي بنك قطر الوطني، ومصرف قطر الإسلامي، وبنك قطر الدولي الإسلامي، ومصرف الريان، وبنك الدوحة.

وهبطت أسهمها جميعاً الأحد، وكان سهم بنك قطر الوطني الأكثر تراجعاً بانخفاضه 1%.
 
ووفق تقديرات لبنك سيكو البحريني، تملك البنوك القطرية تمويلاً بقيمة 60 مليار ريال (16.5 مليار دولار) على هيئة ودائع عملاء، وودائع بين البنوك من بقية دول الخليج، وتشكل البنوك أكثر من نصف قيمة البورصة القطرية.

وانخفض سهم بنك بروة 4.9 % وتراجع مؤشر البورصة القطرية 1.3%.

وفي الأسبوع الماضي خسر مؤشر البورصة 7.1 %.

وفي دبي، ارتفع سهم إعمار، أكبر شركة عقارية مدرجة في الإمارة، 0.9% مع استمرار ردود الأفعال الإيجابية من المستثمرين على خطة لتوزيع حصيلة إدراج وحدتها العقارية المحلية على المساهمين.

وفي أبوظبي دعم القطاع المصرفي مؤشر البورصة الذي صعد 0.5%.

وزاد سهم بنك أبوظبي الأول، ثاني أكبر بنوك المنطقة من حيث قيمة الأصول، 0.9%.

T+ T T-