الخميس 23 نوفمبر 2017

بالصور: الفلسطينيون يرفضون الدخول للمسجد الأقصى عبر بوابات الاحتلال

بوابات إلكترونية وضعها الاحتلال الإسرائيلي على مداخل الأقصى (أرشيف)
بوابات إلكترونية وضعها الاحتلال الإسرائيلي على مداخل الأقصى (أرشيف)
رفض حراس وموظفو الأوقاف الإسلامية في المسجد الأقصى اليوم الإثنين، الدخول عبر البوابات الإلكترونية التي ركبتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي على بوابات المسجد، في إطار تغييرات أمنية إسرائيلية في محيط المسجد والبلدة القديمة.

ويصر حراس وموظفو المسجد على عدم الدخول من بوابات الاحتلال رفضاً للتغييرات الأمنية الإسرائيلية التي من شأنها أن تعرضهم للتفتيش والإذلال يومياً، بعد أن رفض آلاف المصلين فجر اليوم الاثنين وأمس الأحد، الدخول عبر هذه البوابات.



كما أدى مقدسيون صلاة الفجر على عتبات المسجد اليوم الإثنين، عند باب الأسباط رفضاً للبوابات الإلكترونية التي نصبها الاحتلال على بواباته.


ووثل العشرات من المقدسيين عند ساحة باب الأسباط، أحد أبواب الأقصى، وتجمعوا فيها، ورفضوا الدخول إلى المسجد عبر البوابات الإلكترونية، وأدوا صلاة الفجر على عتباته بتواجد كبير لأفراد قوات الاحتلال.



وأكد المصلون من النساء والرجال أنهم يرفضون الدخول إلى الأقصى مروراً بالبوابات الإلكترونية، والتي تقيد حركتهم ودخولهم إلى الأقصى، كما يؤكدون على حقهم بالدخول إلى المسجد بحرية دون هذه الإجراءات الاحتلالية.



يشار الى أن سلطات الاحتلال نصبت أمس الأحد 9 بوابات إلكترونية عند أبواب الأسباط والسلسلة والمجلس، بعد إغلاقه منذ صباح الجمعة، ورفض المصلون الدخول إليه وأقاموا الصلوات على أبواب المسجد الأقصى وخارجه.



وتواصل سلطات الاحتلال انتشرها على أبواب الأقصى وفي طرقات البلدة القديمة.



وكان الاحتلال الإسرائيلي شرع يوم أمس الأحد، إلى تطبيق إجراءات أمنية مشددة في محيط المسجد الأقصى والبلدة القديمة وبخاصة على البوابات، بعد مقتل شرطيين إسرائيليين في عملية نفذها ثلاثة فلسطينيين في المسجد الأقصى المبارك.


T+ T T-