الجمعة 24 نوفمبر 2017

الإمارات تواصل دعمها لقطاع التعليم في اليمن

(أرشيف)
(أرشيف)
تواصل دولة الإمارات دعمها لقطاع التعليم في المحافظات اليمنية المحررة ضمن جهودها لتأهيل المؤسسات التعليمية وتذليل الصعوبات أمام الطلبة اليمنيين لمواصلة تعليمهم حفاظاً على مستقبلهم.

ودشن محافظ لحج، الدكتور ناصر الخبجي، اليوم الإثنين، عدة مشاريع في قطاع التعليم الفني والتدريب المهني بالمحافظة عقب إعادة تأهيلها من قبل الهلال الأحمر الإماراتي.

وتأتي هذه الخطوة في إطار الدعم المتواصل الذي تقدمه الإمارات عبر ذراعها الإنساني والتنموي باليمن هيئة الهلال الأحمر، وبتوجيهات من القيادة لمشاريع البنية التحتية والتعليمية في المحافظات اليمنية، للتخفيف من وطأة المعاناة التي يعيشها الشعب اليمني في الوقت الراهن.

كسب القدرات
ومن بين المشاريع التي تم افتتاحها اليوم، معهد أبو مدين المهني الصناعي في مدينة صبر عقب إعادة تأهيله ورفده بالمعدات الخاصة بالورش لسير العملية التعليمية "التطبيقية"، بما يُمكن الطلاب اليمنيين من كسب القدرات وإخراجهم لسوق العمل بكفاءات عالية.

من جانبه، أكد مدير مكتب التعليم الفني والتدريب المهني بلحج، فاروق عبدالرزاق حسين، أن "هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أعادت الحياة لمعهد أبو مدين مجدداً عقب رفده بالمعدت المهمة وتأهيل أقسامه بما يمكن الطالب في المعهد من مواكبة ما يحتاجه خلال دراسته من عمل تطبيقي من شأنه صقل قدراته وخبراته".

سوق العمل
وأوضح أن "المعهد عقب إعادة تأهيليه بات قادراً على استقبال الطلاب الراغبين في التسجيل بالمعهد والدراسة فيه وجاهزاً لتلبية سوق العمل من خلال تخصصاته في الكهرباء والسيارات والنجارة"، لافتاً إلى أن "آخر أربعة مشاريع تم تنفيذها في المحافظة تكلفت 9 ملايين درهم مقدمة من الهلال الأحمر الإماراتي".

وتواصل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أعمال تدشين مشاريعها التنموية في محافظة لحج، حيث دشنت في الأيام الماضية عدداُ من المشاريع في قطاع الصحة والمياه الأمر الذي لقي ارتياحاُ واسعاُ من قبل سكان المحافظة.
T+ T T-