الثلاثاء 24 أكتوبر 2017

الرئيسة الأرجنتينية السابقة كيرشنر تعتزم خوض الانتخابات البرلمانية

الرئيسة الأرجنتينية السابقة كريستينا فرنانديز دي كيرشنر (أرشيف)
الرئيسة الأرجنتينية السابقة كريستينا فرنانديز دي كيرشنر (أرشيف)
عادت الرئيسة الأرجنتينية السابقة كريستينا فرنانديز دي كيرشنر إلى عالم السياسة.

وظهرت كيرشنر اليوم الأحد مع حزبها الجديد (الوحدة المدنية) في الانتخابات التمهيدية لانتخابات البرلمان، كما تعتزم كيرشنر خوض الانتخابات البرلمانية في أكتوبر (تشرين الأول) المقبل لتصبح عضوة بمجلس الشيوخ عن محافظة بوينس أيرس.

يذكر أن الأحزاب والتحالفات الانتخابية التي لا تحصل في الانتخابات التمهيدية على 1.5% على الأقل من الأصوات، لا يسمح لها بالمشاركة في انتخابات البرلمان في الثاني والعشرين من أكتوبر (تشرين الأول) المقبل، لاختيار ممثلين جدد لنصف النواب وثلث أعضاء مجلس الشيوخ.

وتشير نتائج استطلاعات الرأي إلى أن كيرشنر، التي حكمت البلاد في الفترة بين 2007 حتى 2015، ستفوز بمقعد داخل مجلس الشيوخ.

وتعد انتخابات التجديد النصفي في البرلمان، بالنسبة للحكومة المنتمية إلى تيار يمين الوسط برئاسة الرئيس الأرجنتيني ماوريسيو ماكري، اختباراً للحالة المزاجية للناخبين.

ولا يمتلك ائتلاف ماكري أغلبية داخل الكونغرس، ومن غير المتوقع حدوث تغيير خلال الانتخابات المقبلة وفقاً لاستطلاعات الرأي.
T+ T T-