الأربعاء 16 أغسطس 2017

منظمة التحرير الفلسطينية لـ24: لم نناقش حل المجلس التشريعي

المجلس الوطني الفلسطيني (أرشيف)
المجلس الوطني الفلسطيني (أرشيف)
نفت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، تحديد أي موعد لعقد جلسة المجلس الوطني الفلسطيني المقررة في رام الله، لافتةً إلى أن الأمر ما زال في طور المشارات بين الأطراف الفلسطينية.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، إن "الاجتماع الذي عقد أمس للجنة التنفيذية للمنظمة لم يحدد أي موعد لجلسة المجلس الوطني، وقرر المباشرة بالمشوارات مع كافة الفصائل الفلسطينية، من أجل عقد الاجتماع في أقرب وقت".

وأضاف أبو يوسف، أنه "لم يجر التوافق على آليات الجلسة أو طبيتعتها، حيث أنه سيترك الامر للجنة التحضيرية من أجل كافة الترتيبات"، مؤكداً أنه سيجري التواصل مع حركتي حماس والجهاد الإسلامي لمعرفة ردودها بخصوص المشاركة في الجلسة.

وفي سياق ذي صلة، نفى أبو يوسف، أن يكون اجتماع اللجنة التنفيذية قد ناقش فكرة حل المجلس التشريعي الفلسطيني، لافتاً إلى أن الفكرة لم تطرح على طاولة النقاش ولم يجر بحثها من أي طرف فلسطيني سواء في منظمة التحرير أو خارجها. 
T+ T T-