الثلاثاء 22 أغسطس 2017

لاجئون سوريون لـ24: معبر نصيب الحدوي مع الأردن يشهد عودة "محدودة" إلى الجنوب

معبر نصيب الحدودي بين سوريا والأردن (أرشيف)
معبر نصيب الحدودي بين سوريا والأردن (أرشيف)
كشف لاجئون سوريون أن معبر جابر نصيب الحدودي بين الأردن وسوريا، يشهد حركة عودة محدودة للاجئين السوريين المقيمين في الأردن إلى مناطقهم بالجنوب السوري.

وأضاف هؤلاء اللاجئون لـ24 أن "حالة الهدوء التي يشهدها الجنوب السوري كنتيجة لاتفاق عمان لوقف إطلاق النار، شجع اللاجئين وخصوصاً من أبناء الجنوب السوري على العودة إلى مناطقهم".

وأوضحوا أن بعض اللاجئين ميسوري الحال من مناطق الغوطة وحمص أيضاً بدأوا بالعودة جواً إلى مناطقهم من خلال السفرإلى تركيا ثم إلى دمشق وحمص.

وكانت كل من الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والأردن قد توصلوا في التاسع من الشهر الماضي لاتفاق هدنة لوقف إطلاق النار في الجنوب الغربي السوري ودخل حيز التنفيذ بعد يومين من إعلانه.

وأشاروا إلى أن عودة قوات النظام السوري ومليشياته الشيعية إلى الحدود مع الأردن شرق السويداء قبل أيام حدة نوعاً ما من حركة اللجوء خشية استعادة النظام لمناطقهم وتعرضها للقصف نتيجة ذلك.

ومن جانبه، أقر الناطق باسم مفوضية اللاجئين محمد الهواري بحدوث عمليات عودة إلى سوريا، بيد أنه أشار إلى أن هذه العودة لم تتوقف منذ بداية الأزمة السورية، والتي قال "إنها بالغالب كانت لأسباب عائلية".

وأشار إلى أن المفوضية من جانبها تحاول جاهدة أن تحرص على أن يكون خيار العودة هو بمحض الإرادة، بدون أي ضغوط، وتقدم هي من جانبها النصح بعدم العودة بسبب خشيتها من عدم استقرار الأوضاع هناك وخطورة العودة.

وقال الهواري لـ24 إن "النصف الأول من العام الحالي 2017 شهد عودة مايزيد عن 1700 سوري عبروا الحدود عائدين إلى سوريا طواعية وهي النسبة الأقل من نسبة العائدين طوعاً من دول الجوار".

وأضاف أن "الأردن يستقبل قرابة 660 ألف لاجىء سوري مسجل منهم 180 ألف داخل المخيمات، أما الت 80٪‏ الباقية يسكنون المناطق الحضرية خارج المخيمات".

وتشير الأرقام الرسمية في المملكة إلى أن أكثر من 850ألف سوري يقيمون في المملكة غير مسجلين كلاجئين.
T+ T T-