الأربعاء 22 نوفمبر 2017

مجلس الوزراء الإماراتي يعتمد منظومة متكاملة للخدمة المجتمعية كبديل للعقوبات البسيطة

اعتمد مجلس الوزراء الإماراتي اليوم الأربعاء مجموعة من القرارت الهامة، شملت إقرار منظومة متكاملة لأعمال الخدمة المجتمعية في الدولة، إلى جانب اللائحة التنفيذية للإجراءات الضريبية وضريبة السلع الانتقائية، كما أصدر المجلس قراراً بمنح رعايا جمهورية الهند الحاصلين على تأشيرة الإقامة من المملكة المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي إذن دخول من جميع منافذ الدولة.

جاء ذلك خلال ترأس نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، اجتماع مجلس الوزراء بقصر الرئاسة في العاصمة الإماراتية أبوظبي حيث بدأت الجلسة بتهنئة أكثر من مليون طالب في التعليم العام والعالي لانتظامهم في عامهم الدراسي الجديد، ووجه الشيخ محمد بن راشد رسالة للطلبة قال فيها: "مهمتكم الوطنية هي النجاح في عامكم الدراسي، ونعتمد على نجاحكم في هذه المهمة بشكل سنوي لتطوير بلدنا ومستقبلنا".

وتفصيلاً قال نائب رئيس الإمارات عبر حسابه الرسمي على تويتر: "اعتمدنا اليوم في مجلس الوزراء منظومة متكاملة لأعمال الخدمة المجتمعية في الدولة لاستبدال العقوبات البسيطة بأعمال تفيد المجتمع".

الخدمة المجتمعية
وتابع: "منظومة أعمال الخدمة المجتمعية لن يكون هدفها العقوبة والتشهير بل خدمة الوطن والمجتمع وتعليم التواضع وتهذيب النفوس وإصلاحها بطريقة حضارية"، وأضاف الشيخ محمد بن راشد: "اعتمد المجلس أيضاً اللائحة التنفيذية للإجراءات الضريبية وضريبة السلع الانتقائية، وذلك تماشياً مع الاتفاقية الاقتصادية بين دول مجلس التعاون".

وأعلن نائب رئيس الإمارات أن "المجلس اعتمد أيضاً منح رعايا جمهورية الهند الحاصلين على تأشيرة الإقامة من المملكة المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي إذن دخول من جميع منافذ الدولة".

هيئة الأوراق المالية
كما اعتمد المجلس في الشؤون التنظيمية إعادة تشكيل مجلس إدارة هيئة الأوراق المالية والسلع برئاسة وزير الاقتصاد، سلطان بن سعيد المنصوري، وعضوية عدد من ذوي الخبرة والاختصاص لتحقيق الأهداف الإستراتيجية والتشغيلية للهيئة.

واعتمد المجلس إنشاء سفارة للدولة في جمهورية جورجيا اضافة الى الاتفاقيتين الموقعتين مع كل من حكومة دولة ساموا المستقلة وحكومة جمهورية كرواتيا بشأن الخدمات الجوية بين إقليميهما وفيما ورائهما.

وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في الاجتماع بحضور نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، و نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، أن توجيهات رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، لتوحيد أنظمة التعليم على مستوى الإمارات ستوحد الجهود وتبني على تراكم الخبرات في هذا القطاع وتعزز مكتسباتنا التعليمية.

وأضاف محمد بن راشد: "منظومتنا التعليمية في تطور مستمر وخمس ميزانيتنا مرصود لها وكافة جهود القطاع التعليمي هي محل تقدير وشكر، وقال موجهاً حديثه إلى الطلاب في الدولة "ندعو من مجلس الوزراء كافة الطلاب في التعليم العام والعالي في الدولة للنظر إلى تعليمهم كمهمة وطنية حقيقية نعتمد عليها لتطوير بلدنا".
T+ T T-