الأحد 19 نوفمبر 2017

ألمانيا: وزير النقل يحث طياري اير برلين "المرضى" على التعقل

مسافرون في مطار دوسلدورف يتكدسون أمام اير برلين بعد إلغاء رحلاتهم (أرشيف)
مسافرون في مطار دوسلدورف يتكدسون أمام اير برلين بعد إلغاء رحلاتهم (أرشيف)
حذر وزير النقل الألماني ألكسندر دوبرينت من أن الإجازات المرضية الجماعية لطياري شركة اير برلين، تهدد فرص بيع الشركة التي تقدمت بالفعل بطلب لإشهار إفلاسها.

وقال الوزير وعضو الحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا، ألكسندر دوبرينت، محذراً من الاستمرار في التغيب الجماعي عن العمل: "لا يسعني سوى مناشدة الجميع تحكيم العقل".

ورأى الوزير أن "ما يحاوله بعض الطيارين بشكل واضح تماماً، مناورة خطيرة" وأن التغيب الجماعي عن العمل بحجة المرض غير بناء، بالتزامن مع السعي لبيع الشركة لمالك جديد.

وفتح الباب أمام الراغبين في شراء الشركة للتقدم بعروض الشراء حتى بعد غد الجمعة.

وفي السياق نفسه، قال خبير ألماني في شؤون الأجور إن وراء العطلات المرضية الجماعية لطياري شركة اير برلين الألمانية، إضراب عن العمل غير شرعي.

ورأى الخبير من معهد الاقتصاد الألماني المقرب من أرباب العمل هاغين ليش، أن هناك تزايدا في هذه الإضرابات التي تسمى بالإضرابات القاسية في قطاع الطيران.

وأشار ليش إلى أحداث مشابهة في شركة توي فلاي في خريف 2016، وشركة لوفتهانزا في خريف 2015، وقال إن مثل هذه الأشكال المتخفية من الإضرابات غير مشروعة في ألمانيا.

وذهب الخبير الألماني إلى أن هذه الحملة غير ذكية سياسياً لأنها لا تضر بالعملاء فقط، بل تجعل زبائن الشركة يخافون من شراء التذاكر، ما يزيد الوضع الاقتصادي للشركة سوءاً، ويُرسل إشارةً كارثية لمن يفكر في شراء الشركة التي تقدمت بطلب لإشهار إفلاسها.

وأكد ليش ضرورة تعاون العاملين في الشركة مع إدارتها حتى وإن تخلت الشركة عن بعض أجزائها عند الإفلاس.
 
T+ T T-