السبت 21 أكتوبر 2017

ضمادة ذكية تسرّع شفاء الجروح المزمنة

يتم التحكّم في كمية الدواء بواسطة البلوتوث
يتم التحكّم في كمية الدواء بواسطة البلوتوث
صمّم باحثون من جامعتي هارفارد وكمبريدج ضمادة ذكية تساعد على شفاء الجروح بسرعة مقارنة بالضمادات التقليدية. وتمتاز الضمادة الجديدة بأنه يمكن تعبئتها بالقدر المناسب من الأدوية المطهّرة والمضاد الحيوي حسب حجم وعمق الجرح، ويمكن التحكّم في كمية الدواء الذي تفرزه عن طريق الهاتف الذكي أو أي جهاز لاسلكي يحتوي على بلوتوث.

وتوفّر هذه الضمادة خدمة هائلة لمن يعانون من جروح مزمنة، وتوجد عدة أنواع من القرحة تسبب جروحاً مزمنة، مثل القرحة الوريدية وقرحة السكري وقرحة الضغط. ويتطلّب علاج مثل هذه الجروح آليات معقّدة، وتوفّر الضمادة الجديدة حلاً سهلاً لضمان السيطرة على هذه الجروح، وتسريع شفائها.

ويعتبر الجرح مزمناً إذا استمر 4 أسابيع ولم يتمكن الجسم من إفراز العناصر التي تساعد على شفائه.

وتتكون مادة الضمادة من ألياف تغلّف سائلاً من الهلام يمكن أن يحتوي على أدوية متنوعة، حسب احتياجات الجرح.
وتساعد المضادات الحيوية والمسكنات على تسريع شفاء الجرح، وتخفيف الألم. ويمكن التحكّم بواسطة الضمادة الذكية في جرعة الأدوية وفقاً لمدى عمق الجرح، والحالة الصحية التي تعيق الشفاء.

وقد أظهرت التجارب التي أجريت على الضمادة الذكية أنها تسرع الشفاء بمعدّل 3 أضعاف سرعته مع الضمادات التقليدية، وأنها تحمي من الجروح من الالتهابات.

T+ T T-