الإثنين 23 أكتوبر 2017

برنامج فاطمة بنت مبارك للتطوع ينظم ملتقى المرأة العربية في السودان

بمبادرة من برنامج فاطمة بنت مبارك للتطوعـي نُظم ملتقى المرأة العربية للتطوع في دورته الأولى في السودان تحت شعار "عطاؤنا لأبائنا" تزامناً مع الاحتفالات باليوم العالمي للمسنين بهدف ترسيخ ثقافة العمل التطوعي والعطاء الإنساني لدى المرأة العربية بمشاركة واسعة من رواد العمل التطوعي وحضور ما يزيد عن 50 منظمة إنسانية وذلك في مقر مفوضية العون الإنساني السوداني.

ويأتي ملتقى المرأة العربية للتطوع ضمن سلسلة من الملتقيات التي سيتم تنظيمها في مختلف الدول العربية بهدف ترسيخ ثقافة العمل التطوعي والعطاء الإنساني وتنمية القدرات القيادية للمرأة العربية الشابة وإكسابها مهارات تخصصية في إدارة الفرق الشبابية التطوعية في مختلف دول العالم.

وقالت مديرة الاتحاد النسائي العام الإماراتي نورة السويدي إن: "رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الشيخة فاطمة بنت مبارك "أم الإمارات"، لا تدخر جهداً في تشجيع وتحفيز المرأة العربية للمشاركة الفاعلة في الأعمال التطوعية التي من شأنها أن تعود بالنفع على أفراد المجتمع في شتى الميادين وبالأخص الصحية والتعليمية إيماناً من سموها بأن العمل التطوعي يدعم ويعزز التكافل الاجتماعي".

مبادرات هادفة
وأكدت في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، حرص "أم الإمارات"، على تبني المبادرات المبتكرة الهادفة الى بناء قدرات المرأة العربية وبالأخص في مجال العمل التطوعي والعطاء الإنساني من خلال اطلاق سلسلة من الملتقيات لإعداد المرأة القيادية في العمل التطوعي والإنساني بهدف ترسيخ ثقافة العمل التطوعي والعطاء الإنساني لدى المرأة العربية وذلك انسجاماً مع توجيهات القيادة الحكيمة لترسيخ ثقافة العمل التطوعي والعطاء الإنساني في مختلف دول العالم وبمبادرة من زايد العطاء والاتحاد النسائي العام وبإشراف أكاديمية زايد للعمل الإنساني وبالشراكة مع المؤسسات الحكومية والخاصة في نموذج مميز للعمل المشترك في مجالات العمل التطوعي والعطاء الإنساني.

سلسلة ملتقيات
وأشارت إلى أن "ملتقى المرأة العربية الأول للتطوع يأتي ضمن سلسلة من الملتقيات لإعداد المرأة القيادية في العمل التطوعي والإنساني في المؤسسات الحكومية والخاصة باستضافة من مؤسسات العمل التطوعي والإنساني في الدول الشقيقة والصديقة والتي تتضمن جلسات حوارية وعلمية تساهم بشكل فعال في تنمية مهارات المرأة وبناء قدراتها لتمكينها من قيادة العمل التطوعي والإنساني، والتي ستساهم بشكل فعال في التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة إضافة إلى ورش عمل ودورات تدريبية في مجال إدارة العمل الإنساني وفق أفضل المعايير الدولية".

T+ T T-