الجمعة 20 أكتوبر 2017

الاتحادية العليا ترفض ثلاثة طعون أمنية منفصلة تتعلق بالإرهاب

رفضت المحكمة الاتحادية العليا في جلستها، صباح اليوم الإثنين، ثلاثة طعون أمنية منفصلة مقدمة من ثلاثة متهمين بقضايا تتعلق بالإرهاب، وأصدرت المحكمة حكمها بتأييد كافة الأحكام الصادرة بحق المتهمين والتي تراوحت بين الحبس لمدة 18 شهراً والسجن لمدة 7 سنوات والمؤبد.

وفي القضية الأولى، رفضت المحكمة الطعن المقدم من المتهم، إماراتي الجنسية، وقضت بمعاقبته بالسجن المؤبد عن التهمة المسندة إليه مع إلزامه بالمصروفات القضائية المقررة، وكانت محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية أدانته بالانضمام الى تنظيم "داعش" الإرهابي والالتحاق بمعسكراته والتدريب فيها.

عتاد عسكري
وفي القضية الثانية، أيدت المحكمة رفض الطعن المقدم من إماراتي الجنسية، وثبتت الحكم الصادر بحقه أمام نيابة أمن الدولة، حيث أدانته بالحبس لمدة 18 شهراً عن التهمتين الأولى والثانية المسندتين إليه مع إلزامه بالمصروفات القضائية وببراءته عن التهمة الثالثة المسندة إليه، وأمرت بمصادرة المضبوطات محل التهمة.

وكانت محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية، أدانته بإدخال سلاح ناري وطلقات نارية وحيازة الأسلحة النارية والذخائر الصالحة وحيازة العتاد العسكري "قنبلة صوتية"، دون الحصول على ترخيص من السلطات المختصة.

الترويج لتنظيمات إرهابية
وفي القضية الثالثة، رفضت المحمكة الطعن المقدم من إماراتي الجنسية وثبتت عليه الحكم الصادر من محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية بالسجن لمدة 7 سنوات عما أسند إليه مع وضعه تحت المراقبة لمدة 3 سنوات تبدأ من تاريخ انتهاء تنفيذ العقوبة المقضي بها، وأمرت بمصادرة أجهزة الاتصالات المضبوطة ومسح المعلومات والبيانات المستخرجة الخاصة بما نسب للمتهم وبإلزامه بالمصاريف القضائية المقررة.

وكانت محكمة اسئناف أبوظبي الاتحادية، أدانته بتهمة القيام بعمل عدائي ضد دولة شقيقة ونشر صور لرموز دولة شقيقة بعبارات مسيئة كما قام بالترويج والتحبيذ للانضمام لتنظيمات إرهابية على الشبكة العنكبوتية.

وفي نهاية جلستها حجزت المحكمة 3 قضايا أمنية للنطق بالحكم فيها لجلسة 23 أكتوبر (تشرين الأول) الجاري.
T+ T T-