السبت 21 أكتوبر 2017

ما أطول فترة آمنة لتناول حبوب منع الحمل؟

بنصح الأطباء بأخذ راحة كل 5 سنوات
بنصح الأطباء بأخذ راحة كل 5 سنوات
هل توجد صلة بين تناول حبوب منع الحمل وسرطان الثدي؟ حاولت دراسات عديدة تقديم أدق إجابة ممكنة لهذا السؤال، وقد توصلت إلى نتائج تؤكد عدم وجود مخاطر لتناول حبوب منع الحمل إذا لم تزد الفترة عن 5 سنوات. إليك ما تحتاجين معرفته عن الإجابة:

إذا تناولت المرأة حبوب منع الحمل لأول مرة في سن الـ 40 وقبل بلوغ سن اليأس ترتفع مخاطر الإصابة بسرطان الثدي إلى 50 بالمائة، ويزداد هذا الخطر إذا كان لدى المرأة تاريخ عائلي مع سرطان الثدي.

لكن النسبة التي توصلت إليها دراسات سابقة تنطبق على حبوب منع الحمل القديمة التي كانت تحتوي على نسبة أعلى من الهرمونات. أما حبوب منع الحمل المتوفرة حالياً فتحتوي على نسبة أقل بكثير من الهرمونات.

في كل الأحوال، إذا كنت قد بدأت في تناول حبوب منع الحمل في سن مبكرة، فمن الأفضل أخذ فترة راحة منها كل 5 سنوات. هذه التوصية ليست ضمن البروتوكولات الطبية، لكن عادة ما ينصح الأطباء باتباع هذه التوصية، أو أخذها في الحسبان.

أما إذا كان تناول حبوب منع الحمل لأسباب طبية علاجية، فينبغي التحدث مع الطبيب بخصوص مخاطر الإصابة بسرطان الثدي، والبدائل العلاجية المتاحة.
T+ T T-