الخميس 19 أكتوبر 2017

أول ظهور علني للأميرة كيت بعد إعلان حملها الثالث

ظهرت الأميرة كيت دوقة كمبردج علناً أمس الثلاثاء للمرة الأولى منذ إعلان نبأ حملها وانضمت لزوجها الأمير وليام وشقيقه الأمير هاري، في فعاليات نظمت بمناسبة اليوم العالمي للصحة النفسية.

وفي الشهر الماضي أعلن وليام وكيت أنهما ينتظران طفلهما الثالث وأنها على غرار حمليها السابقين تعاني من غثيان شديد في الصباح. وفي الشهر الماضي لم تسمح لها حالتها الصحية بمرافقة ابنها الأكبر جورج إلى المدرسة في يومه الأول لأنها لم تكن على ما يرام وكان آخر ظهور علني لها في نهاية أغسطس (آب) حين انضمت إلى وليام وهاري في زيارة لحديقة عامة بقصر كينزنجتون مهداة لوالدتهما الراحلة الأميرة ديانا.

لكن لم تظهر على الدوقة علامات الإعياء التي اضطرتها لإلغاء كل ارتباطاتها منذ ذلك الحين عندما أقام وليام وهاري حفل استقبال في قصر بكنجهام أمس الثلاثاء للاحتفاء بجهود العاملين بقطاع الصحة النفسية في بريطانيا. وقال مساعد لكيت "حالة الدوقة تتحسن لكنها ما زالت تعاني من التقيؤ بسبب الحمل. إنها سعيدة لتمكنها من الوجود هنا الليلة".

وجعل وليام وكيت وهاري من التوعية بأهمية الصحة النفسية أولوية وتحدث الأميران في الشهور القليلة الماضية عن الندوب العاطفية العميقة التي خلفتها وفاة والدتهما في حادث سيارة حين كانا طفلين. وقال وليام في كلمة خلال حفل الاستقبال "وجد ثلاثتنا أن الصحة النفسية هي الأساس لكثير من القضايا التي نهتم بها".


T+ T T-