الأحد 22 أكتوبر 2017

فرنسا تواصل عمليات المراقبة على الحدود لمواجهة التهديد الإرهابي

الجيش الفرنسي (إ ب أ)
الجيش الفرنسي (إ ب أ)
أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية اليوم الخميس، أن باريس ستواصل حتى 30 أبريل (نيسان) 2018 عمليات المراقبة على الحدود، التي أعيد العمل بها بعد اعتداءات نوفمبر (تشرين ثاني) 2015، مشيرة إلى "استمرار" التهديد الإرهابي.

وأكدت السلطات الفرنسية في المذكرة الصادرة في 3 أكتوبر (تشرين أول) والتي أعلنت فيها قرارها للاتحاد الأوروبي، أن "عمليات المراقبة هذه ستجري في إطار احترام مبدأ النسبية".

وقد أعيد العمل بعمليات المراقبة على الحدود، طبقاً لإجراءات المادتين 25 و27 في قانون شنغن للحدود، بعد الاعتداءات التي وقعت في باريس في 13 نوفمبر (تشرين ثاني) 2015، وأسفرت عن 130 قتيلاً.
T+ T T-