الإثنين 23 أكتوبر 2017

نائب رئيس سامسونغ يعلن استقالته

(أرشيف)
(أرشيف)
أعلن الرئيس التنفيذي ونائب رئيس شركة "سامسونغ إلكترونيكس"، كوون أوه هيون، أنه يخطط للاستقالة عندما تنتهي فترته في مارس (آذار)، قائلاً إنه حان الوقت للشركة أن "تبدأ من جديد".

وعلى الرغم من النتائج القوية التي تحققت في الربع الثالث من العام الماضي، ويرجع الفضل في ذلك جزئيا إلى ارتفاع الأسعار والطلب على رقائق الكمبيوتر، قال كوون إنه يشعر أنه لم يعد بإمكانه تأخير رحيله.

وقال كوون في بيان: "كنت أفكر في هذا الأمر منذ فترة طويلة وبجد لفترة ما، ولم يكن قرارا سهلا، لكني أشعر أنه لم يعد بإمكاني تأجيله".

وأضاف: "بينما نواجه أزمة غير مسبوقة في الداخل، أعتقد أن الوقت حان الآن للشركة أن تبدأ من جديد، مع روح جديدة وقيادة شابة للاستجابة بشكل أفضل للتحديات الناشئة عن صناعة تكنولوجيا المعلومات المتغيرة بسرعة".

وفي أغسطس (آب)، حكم على لي جاي يونغ، نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة سامسونغ والرئيس الفعلي للشركة، بالسجن لمدة 5 سنوات بتهمة الرشوة والاختلاس وغير ذلك من التهم.

وقضت محكمة مدينة سيؤول المركزية بأن لي تورط في دفع رشاوى من شركة سامسونغ إلى صديقة الرئيسة السابقة لكوريا الجنوبية باك كون هيه، تشوي سون سيل.

وجاء إعلان الاستقالة اليوم الجمعة وسط أرباح قياسية مستمرة حققتها شركة الإلكترونيات العملاقة، وتقول شركة سامسونغ للإلكترونيات أنها تتوقع تحقيق أرباح تشغيلية بقيمة 14.5 تريليون وون (12.8 مليار دولار) في الربع الثالث من عام 2017.
T+ T T-