السبت 25 نوفمبر 2017

وسائل منع الحمل الموضعية تحمي المرأة من الأورام

سرطان عنق الرحم ثالث الأورام تسبباً في الوفاة
سرطان عنق الرحم ثالث الأورام تسبباً في الوفاة
تصنّف وسائل منع الحمل الموضعية باعتبارها الأكثر فاعلية بأقل آثار جانبية، وقد وجدت دراسة حديثة أنها توفّر فائدة إضافية للمرأة، فهي تحميها من سرطان عنق الرحم. وتفيد تقارير منظمة الصحة العالمية أن 528 ألف امرأة قد أصبن بهذا السرطان عام 2012، توفيت منهن 266 ألف، ما يجعله ثالث أكثر أنواع الأورام تسبباً في الوفاة.

وضع وسيلة منع الحمل في منطقة متصلة بالرحم يساعد أنسجته على مقاومة نمو الخلايا السرطانية، إلى جانب محاربة الالتهابات
وتحذّر تقارير منظمة الصحة من التزايد المستمر لعدد الإصابات بسرطان عنق الرحم، والذي يتوقّع أن يصل إلى 756 ألف حالة عام 2035، مع وفاة 416 ألف حالة منها.

وقد توصلت البروفيسورة فيكتوريا كورتيز من جامعة ساوث كارولينا أن استخدام المرأة لوسائل منع الحمل الموضعية يقلل خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم بنسبة الثلث.

ويعتقد فريق البحث أن وضع وسيلة منع الحمل في منطقة متصلة بالرحم يساعد أنسجته على مقاومة نمو الخلايا السرطانية، إلى جانب محاربة الالتهابات التي قد تسبب يوماً ما الإصابة بالورم.

وتصاب النساء عادة بهذا النوع من الأرام بين سن الـ 30 والـ 60، وترتفع نسبة الإصابة في الدول ذات الدخل المرتفع.
T+ T T-