السبت 21 أبريل 2018

إسرائيل تزعم اعتقال خلية تابعة لإيران تعمل في الضفة الغربية

بكر محارمة (يمين) وقريبه محمد محارمة (تويتر)
بكر محارمة (يمين) وقريبه محمد محارمة (تويتر)
زعم جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك"، إنه اعتقل تنظيماً سرياً تديره المخابرات الإيرانية في الضفة الغربية، بالتعاون مع فلسطينيين اثنين تم تجنيدهما وتمويل الخلية التي قاما بتشكيلها مع عميل في جهاز الاستخبارات الإيراني يقيم في جنوب أفريقيا.

وقال "الشاباك"، إن "الناشط الرئيسي الذي تم اعتقاله في هذا التنظيم هو محمد محارمة (29 عاماً)، من سكان الخليل، وهو طالب يدرس هندسة الحاسوب، وتم تجنيده ضمن أنشطة المخابرات الإيرانية من قبل أحد أقربائه ويدعى بكر محارمة، من منطقة الخليل بالأصل ويقيم في جنوب أفريقيا في السنوات الأخيرة".

واتهم "الشاباك"، الشاب محارمة بالسعي لتجنيد "انتحاري" وفرقة لإطلاق النار وتجنيد مواطن عربي من الداخل لتصوير مناطق هامة داخل إسرائيل، بعد تلقيه حوالات مالية بقيمة 8 آلاف دولار.

وأوضح "الشاباك"، أن المبلغ الذي تم تحويله استغل لفتح متجر للكمبيوتر في الخليل يشتبه في كونه قاعدة للاستخبارات الإيرانية، ونقل بطاقات SIM إسرائيلية إلى إيران.
T+ T T-