الإثنين 22 يناير 2018

وزيرة الدفاع الألمانية من الأردن: يجب علينا مواصلة المشاركة في حرب داعش

 وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون دير لاين (أرشيف)
وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون دير لاين (أرشيف)
رغم التقهقر العسكري لتنظيم داعش، تعتزم ألمانيا مواصلة مشاركتها في مكافحة التنظيم الإرهابي.

وقالت وزيرة الدفاع الألمانية أورزولا فون دير لاين اليوم السبت خلال زيارتها لجنود بلادها في قاعدة "الأزرق" الجوية بالأردن: "سيتعين علينا مواصلة مكافحة داعش"، مؤكدة ضرورة الحيلولة دون توطن داعش مجدداً في المناطق، التي تم استعادة السيطرة عليها، مضيفة أن "الخلافة الافتراضية لم تُهزم بعد".

وأردفت الوزيرة، التي يرافقها وفد من البرلمان الألماني، قائلة: "من الواضح من هذا المنطلق أن المهمة ستستمر، مهمة المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب الإسلامي ومهمة إحلال الاستقرار طويل المدى في المنطقة"، مضيفة أنه "سيجرى مواصلة هذه المهام حتى إذا تغيرت سمات التكليفات الخاصة بها على الدوام".

وقالت: "من المهم بالنسبة لي أن تؤكد ألمانيا هنا أننا جديرون بالثقة".

ويدعم الجيش الألماني  انطلاقا من قاعدة "الأزرق" في الأردن الغارات الجوية لقوات التحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش بأربع طائرات استطلاع من طراز "تورنادو" وطائرة تزود بالوقود.

وكان الجيش الألماني ينفذ طلعاته الاستطلاعية في هذه المهمة من قاعدة "إنجرليك" التركية الجوية في أول الأمر، إلا أنه نقل مهمته إلى الأردن بسبب رفض تركيا المتكرر لزيارة نواب من البرلمان الألماني للجنود الألمان في "إنجرليك".

وتباشر القوات الألمانية مهمتها بطائرات تورنادو من قاعدة "الأزرق" منذ أكتوبر (تشرين الأول) الماضي.

وتلتقط طائرات "تورنادو" صوراً استطلاعية لدعم قوات التحالف في قصف مواقع لداعش.

وتم دحر تنظيم داعش في سوريا والعراق إلى حد كبير. وعلى هذه الخلفية اتفق التحالف المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي، في مذكرة نتائج المباحثات الاستطلاعية لتشكيل ائتلاف حاكم في ألمانيا التي نشرت أمس الجمعة، على إجراء خفض واضح في الحد الأقصى لعدد الجنود الذين يشملهم تفويض مهمة مكافحة داعش التي تهدف إلى دعم وتخفيف العبء عن الحلفاء، خاصة فرنسا.

ويبلغ الحد الأقصى لتفويض المشاركة الألمانية في المهمة 1200 جندي. وينتشر حاليا في قاعدة الأزرق 320 جندياً.

وتجدر الإشارة إلى أن الرئيس الألماني فرانك-فالتر شتاينماير يعتزم زيارة الأردن ولبنان نهاية هذا الشهر.
T+ T T-