الثلاثاء 17 يوليو 2018

الأعراض المبكرة لتضخم البروستاتا

يؤثر تضخم البروستاتا على التبول
يؤثر تضخم البروستاتا على التبول
تضخم البروستاتا الحميد مشكلة شائعة لدى الرجال الذين تخطوا سن الـ 40، لكن وفقاً لتقارير طبية عديدة يشعر نصف الرجال بأعراض ملحوظة للمشكلة عند وجودها. وترتبط معظم أعراض مشاكل البروستاتا بالتبول، لأن الغدة جزء من الجهاز البولي التناسلي لدى الرجل، وهي التي تنتج معظم مكونات السائل المنوي باستثناء الحيوانات المنوية.

يحدث سلس البول بشكل خفيف نتيجة تضخم البروستاتا، وقد يحدث أثناء النوم، أو يستمر تدفق بعض القطرات بعد التبول
وتقع البروستاتا تحت المثانة، وتمتد جزئياً مع مجرى البول، لذلك ترتبط العلامات المبكرة لتضخم البروستاتا باضطرابات التبول. إليك أهم علامات مشاكل البروستاتا:

تدفق البول. نتيجة نمو حجم البروستاتا وتضخمها بمرور الوقت يضع ذلك ضغطاً متزايداً على مجرى البول، ما يقلل من قوة تدفقه.

صعوبة البدء في التبول. من العلامات المبكرة لمشكلة البروستاتا صعوبة البدء في عملية التبول على الرغم من وجود الرغبة. كذلك قد يتوقف تدفق البول أثناء التبول على الرغم من الشعور بعدم تفريغ المثانة بالكامل.

سلس البول. يحدث سلس البول بشكل خفيف عندما يكون السبب تضخم البروستاتا، وقد يحدث أثناء النوم، أو يستمر تدفق بعض القطرات بعد الشعور بأن التبول قد تم.

الرغبة في التبول. في مرحلة تالية من علامات تضخم البروستاتا تزداد الرغبة في التبول خاصة وقت النوم. ولا تتعلق الزيادة بعدد مرات الرغبة في التبول فقط، وإنما شدة الإلحاح وقوة هذه الرغبة.

الألم. آخر الأعراض المبكرة لتضخم البروستاتا هو الشعور بالألم، على الرغم من عدم وجود عدوى أو ورم سرطاني. يحدث الألم نتيجة تضخم البروستاتا في عمق الحوض.
T+ T T-