الأحد 19 أغسطس 2018

5 سبل ناجعة لتصبح أكثر جاذبية في نظر شريك حياتك

تعبيرية
تعبيرية
تعد الجاذبية من أهم الصفات التي يجب أن يتحلى بها المرء ليلقى القبول التام من شريك حياته، لأنها تؤثر بشكل كبير على العلاقة بين الرجل والمرأة، وتُحدث التوافق بينهما ليعيشا حياة ملؤها السعادة والهناء.

ومن الضروري أن يتحلى الإنسان ببعض الصفات، ويتخذ العديد من الإجراءات التي تعزز وتقوي انجذاب شريك حياته له، لذا فقد أورد موقع "فاميلي شير" الإلكتروني مجموعة من الإجراءات التي يتوجب اتخاذها لزيادة الجاذبية، على النحو التالي:

1- الموقف الإيجابي
من الطبيعي أن يفضل المرء قضاء الوقت مع شخص متفائل ومرح، ويحاول الابتعاد عن أصحاب المواقف السلبية قدر المستطاع، وهذا ينطبق بالطبع على العلاقة الزوجية، إذ عادة ما يؤثر الموقف سواء أكان إيجابياً أم سلبياً على حسن سير العلاقة بين الرجل والمرأة.فإن كان شريكك سعيداً ومرحاً فستنعكس هذه السعادة على حياتك معه.

2- الرعاية
يمكنك أن تجذب أي شخص إليك عبر إيلاء الاهتمام له، والعناية به وتلبية طلباته، ومشاركتك الفعالة في نشاطاته، والاستماع إلى مشاكله. لذا فإن اهتمامك بشريك حياتك يعتبر من أكثر العوامل التي تجعله ينجذب إليك.

3- التعاون
يساهم التعاون بين الرجل والمرأة في بناء علاقة زوجية ناجحة، ويترك آثاراً إيجابية على حياتهما سوية. في حين أن الافتقار لهذا العنصر الهام عادة ما يؤدي إلى شعور أحد الطرفين بأعباء إضافية تجعله ينفر من الطرف الآخر.

4- التعليم
عادة ما ينجذب المرء للأشخاص المتعلمين الذين وضعوا هدفاً نصب أعينهم وسعوا إلى تحقيقه بجد وتفاني، فالرجل ينجذب إلى المرأة المثقفة بنسبة أكبر من انجذابه للأخريات، والمرأة تحبذ أن يكون زوجها على قدر من العلم يؤهله لأن يشرف على بناء أسرة سليمة ومعافاة.

5- الاستقلال
تمثل الشخصية المستقلة الواثقة، عامل جذب كبير لدى القيام باختيار شريك الحياة، فالشخص المستقل عادة ما يحاول الاعتماد على نفسه في عدد لا يستهان به من الأشياء، ويخفف الكثير من الأعباء عن الطرف الآخر. لذا فإن كانت شخصيتك مستقلة وكنت معتاداً على الاعتماد على نفسك فإنك ستزيد من رصيد الجاذبية لديك وتحظى بفرصة أكبر لتجذب شريك حياتك.
T+ T T-