الأحد 19 أغسطس 2018

هل تعالج الإنزيمات متلازمة القولون العصبي؟

زيادة التوتر سبب انتشار الشكوى من القولون العصبي
زيادة التوتر سبب انتشار الشكوى من القولون العصبي
تقوم إنزيمات الهضم بضبط العمليات الكيميائية التي تحدث كرد فعل من الجسم أثناء هضم الطعام، كما تساعد على فصل مكوناته إلى وحدات صغيرة يسهل امتصاصها. لذلك تقترح بعض الدراسات استخدام مكملات الإنزيمات كوسيلة لتحسين عملية الهضم، وبالتالي تخفيف أعراض متلازمة القولون العصبي. لكن إلى أي مدى يمكن أن ينجح ذلك؟

وفقاً للتقارير الطبية الأمريكية يتناول واحد من بين كل 5 أفراد علاجاً لتخفيف أحد أعراض متلازمة القولون العصبي، ويرجع ارتفاع هذه النسبة إلى زيادة معدلات التوتر. لكن المشكلة أن العلاجات المتوفرة لا تنجح في كثير من الأحيان في تخفيف الأعراض.

من أهم أعراض متلازمة القولون نوبات الإسهال والإمساك وألم المعدة والبطن.

ما الإنزيمات العلاجية؟ تُصنّف الإنزيمات عادة باسم المادة التي تقوم بتفكيكها وهضمها، فهناك إنزيمات تحطيم اللاكتوز والتي تساعد على هضم الحليب ومنتجاته، وهناك تصنيف آخر حسب طريقة عمل الإنزيم، فهناك إنزيمات تحتاج إلى الذوبان في الماء لتساعد على هضم الطعام ويتم تناولها على شكل فوّار.

وقد أظهرت دراسة أن الذين يشكون من الإسهال عقب تناول وجبة الطعام يمكن أن يعالجوا الحالة بتناول مكملات إنزيم PEZ قبل الأكل.

وبينت دراسة أخرى أن تناول مكملات تحتوي على مجموعة من إنزيمات الهضم والألياف تسمّى بيوينتول Biointol استفادوا كثيراً من هذا العلاج في تخفيف أعراض الانتفاخ وكثرة الغازات والإحساس بعدم الراحة بعد تناول الطعام.

ووجدت الدراسات أن تناول الإنزيمات العلاجية لمتلازمة القولون العصبي قبل الأكل أكثر فائدة. لكن في كل الأحوال يمكنك استشارة الطبيب بخصوص نوع الإنزيمات المناسبة للأعراض التي تشكو منها.
T+ T T-