الأربعاء 15 أغسطس 2018

القوى الوطنية الفلسطينية تدعو لـ"جمعة غضب"

غضب فلسطيني رفضاً للقرارات الأمريكية (أرشيف)
غضب فلسطيني رفضاً للقرارات الأمريكية (أرشيف)
دعت القوى الوطنية والإسلامية، اليوم الإثنين، لاعتبار الجمعة المقبلة، يوم غضب شعبي وجماهيري في كل الأراضي الفلسطينية، للتأكيد على رفض المواقف الأمريكية ضد القضية الفلسطينية خاصة مواقفها من قضية القدس.

وقالت القوى الوطنية والإسلامية، في بيان لها، إنها تدعو لتوسيع رقعة المقاومة الشعبية في كل مناطق التماس والاستيطان والحواجز العسكرية والطرق الالتفافية، رفضاً للمواقف الأمريكية الهادفة للمساس بحقوق وثوابت الشعب الفلسطيني.

وطالبت بالمشاركة الفاعلة يوم الجمعة المقبل كيوم غضب شعبي وجماهيري في كل الأراضي الفلسطينية المحتلة، للتأكيد على رفض المواقف الأمريكية المعادية وضد الاحتلال ومحاولات تثبيت استيطانه وحواجزه واحتلاله على الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ورفضت القوى الوطنية والإسلامية، محاولات الاحتلال المتكررة المتعلقة بالقرصنة والابتزاز حول أموال الضرائب ومحاولة اقتطاع ومصادرة المبالغ التي تغطي رواتب عائلات الشهداء والأسرى، معتبرة أن سياسة الاعتقالات الجماعية وفرض الاعتقال الإداري.

ويواصل الفلسطينيون التظاهر منذ 6 ديسمبر (كانون الأول) الماضي، رفضاً لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بمدينة القدس المحتلة عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي، وعزمه نقل سفارة الولايات المتحدة من مدينة تل أبيب لمدينة القدس المحتلة.
T+ T T-