الأحد 19 أغسطس 2018

صحف عربية: دعوات في إيران لاستفتاء برعاية أممية

تزايدت الدعوات في إيران لاستفتاء شعبي برعاية أممية حول بقاء النظام أو تغييره، فيما أشادت الأمم المتحدة بالجهود الإنسانية للسعودية ودول التحالف في اليمن.

ووفقاً لصحف عربية صادرة اليوم الثلاثاء يُهدد الإسلاميون في تونس بالرد على رفض حزب النهضة بإشعال حربٍ أهلية في البلاد، فيما أقر الكنيست وسط معارضة يسارية وعربية القانون الإسرائيلي بسط على المؤسسات الأكاديمية في مستوطنات الضفة.

دعوات في إيران للاستفتاء
بعد دعوة الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى استفتاء شعبي لمواجهة المأزق الداخلي، أصدر 15 ناشطاً بارزاً من مختلف الاتجاهات وفئات المجتمع الإيراني بياناً أمس الإثنين، طالبوا فيه بإجراء استفتاء شعبي برعاية الأمم المتحدة.

وقالت المحامية الإيرانية صاحبة جائزة نوبل للسلام شيرين عبادي، في تصريحات خاصة لصحيفة "الشرق الأوسط" إن البيان يأتي استجابة للمطالب الشعبية والهتافات التي رددها المتظاهرون في الاحتجاجات الأخيرة رداً على سوء الأوضاع الداخلية.

وأكدت عبادي للصحيفة أن الشعب يريد نقل السلطة سلمياً من نظام ولاية الفقيه إلى نظام ديمقراطي علماني برلماني.

وتوقعت عبادي أنه إذا تحول طلب الاستفتاء إلى مطلب شعبي "ستكون الحكومة مضطرة للخضوع للاستفتاء".

وأضافت: "نسبة سخط الناس بلغت مستويات عالية حتى صرنا نرى كل يوم اضطرابات" ونوهت بأن الاستفتاء هو السبيل الوحيد لإنقاذ البلاد من السقوط في دوامة العنف.

وأوضحت العبادي أن الشعب الإيراني لا يريد حكومة دينية وهو ما يجب الالتفات إليه الآن.

الجهود العربية في اليمن
أشاد وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة العاجلة مارك لوكوك بالجهود الإنسانية للسعودية ودول التحالف العربي في اليمن، مشيراً إلى قرار الرياض وأبوظبي تمكين المنظمات التابعة للأمم المتحدة من منحة مالية بمليار دولار.

وكشفت صحيفة "الحياة" أن لوكوك أُبلغ خلال لقائه السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر في الرياض، ببداية تشغيل الرافعات التابعة لبرنامج الغذاء العالمي، مشيداً بتعاون قوات التحالف ووكالة التنمية الدولية الأمريكية.

ونقلت الصحيفة عن آل جابر، استعداد دول التحالف لدعم الأمم المتحدة لضمان وصول المساعدات الإنسانية والشحنات الإغاثية والتجارية.

ولفت إلى أن التحالف يعمل على إدخال المساعدات إلى المناطق اليمنية عبر 22 منفذاً جوياً وبرياً وبحرياً.

ونبهت "الحياة" إلى كشف المتحدث باسم قوات التحالف العربي العقيد الركن تركي المالكي العثور على طفلين غير يمنيين، يقاتلان مع ميليشيات الحوثيين.

وكشفت الصحيفة أن عمر الطفلين لم يبلغا 15 عاماً، ناقلة تحذير عدد من كبار المسؤولين اليمنيين أو الأميين من استمرار استغلال الحوثيين للأطفال في الحرب اليمنية.

الغنوشي يفقد أعصابه
أثار رئيس حركة النهضة التونسية راشد الغنوشي مجدداً جدلاً واسعاً في الساحة السياسية التونسية بتصريح جديد أكد فيه أن كل من لا يعتبر حركة النهضة حزباً سياسياً، أو يتهمها بالإرهاب "يراهن على حرب أهلية".

ووصف سياسيون ومراقبون تونسيون تحدثوا إلى صحيفة "العرب" تصريح الغنوشي بالخطير لما تضمنه من تلويح باللجوء إلى العنف لفرض بقاء حركته طرفاً مؤثراً في المشهد السياسي.

ولفت هؤلاء في تصريحاتهم للصحيفة أيضاً إلى أن التصريح يحمل أكثر من رسالة لأكثر من جهة سياسية خاصة للشريك الحكومي نداء تونس وللرئيس التونسي الباجي قائد السبسي في ظل حديث متزايد عن نية النداء فك التحالف مع النهضة والبحث عن تحالف أوسع لقوى مدنية ووسطية تلتقي معه في المقاربة الاجتماعية والاقتصادية للخروج من الأزمة التونسية.

ورأى هؤلاء أيضاً أن تصريحات الغنوشي تمثل تأكيداً جديداً على فشل النهضة في الخروج من "فكر الجماعة" وآلياتها المعهودة في فرض رأيها على الآخرين عبر التلويح بخيارات عنيفة لإجبارهم على القبول بالنهضة شريكاً في السلطة.

وقال المتحدث باسم الجبهة الشعبية حمّة الهمامي للصحيفة إن ما صرح به الغنوشي، وإن كان غير مستغرب، فإنه خطير جداً وغير مسؤول لما تضمّنه من تهديد واضح لكل من يخالف حركة النهضة، الرأي.

تهويد التعليم في الأراضي المحتلة
صادق الكنيست الإسرائيلي وبشكل نهائي على مشروع قانون لتطبيق القانون الإسرائيلي على المؤسسات الأكاديمية في مستوطنات الضفة الغربية.

ونقلت صحيفة "القدس" الفلسطينية عن مصادر إعلامية إسرائيلية أن مشروع القانون يقضي بتطبيق سلسلة من النقاط التي تهدف في مجملها إلى فرض السيادة الإسرائيلية بطرق خاصة وتطبيق قانونها على المؤسسات الأكاديمية بالمستوطنات.

واعتبرت أوساط عربية فلسطينية ويسارية إسرائيلية هذا القانون، ترسيخ للاحتلال ومعاداة للفلسطينيين.

ونقلت الصحيفة تحذيرات أكاديميين إسرائيليين من أن القانون الجديد قد يضر بوضع نظام التعليم العالي الإسرائيلي ويوسع المقاطعة ضده خاصةً في أوساط من يعارضون المشروع الاستيطاني.
T+ T T-