الجمعة 22 يونيو 2018

أثاث الشُرفات في 2018 يمزج بين الراحة والفخامة

مجموعة من أثاث الشرفات (أرشيف)
مجموعة من أثاث الشرفات (أرشيف)
يطل أثاث الشرفات والحدائق، في عام 2018، بتصاميم تمتاز بالراحة والعملانية، ولكنها لا تخلو من الأناقة والفخامة.

وقال محللو الاتجاهات لدى معرض الأثاث Spoga+Gafa بمدينة كولن الألمانية إن "تعدد الوظائف" يمثل أبرز اتجاهات أثاث الشُرفات والتراس والحدائق المنزلية في 2018، حيث ينصب تركيز واهتمام الشركات على القطع، التي تمتاز بأنها موفرة للمكان ويمكن استخدامها بشكل متنوع.

ويتجسد هذا الاتجاه في حلول جلوس ذات طاولة مدمجة بها يمكن طيها أو إخراجها، أو سرير نهاري يتحول إلى أريكة مع طاولة، أو أريكة تتحول في غمضة عين إلى مقعد. ومن التصاميم الذكية أيضا طاولة يمكن خلع لوحها لاستخدامها كحامل لنشر الغسيل.



أناقة وفخامة
وفي هذا العام لا يبدو أثاث الحدائق المنزلية مختلفاً عن أثاث المنزل ولا يقل عنه من حيث الراحة والأناقة؛ حيث إنه يأتي مصنوعا من خامات خفيفة وفخمة ويتحلى بمظهر جذاب وأنيق، لدرجة يصعب معها التفريق بينه وبين الأثاث الداخلي للمنزل.

وتغزو المصابيح المحمولة عالم أثاث الشرفات والحدائق المنزلية هذا العام، وهي تطل بتصميم عصرية تحاكي الفوانيس أو أباجورات الطاولات أو الأباجورات المنزلية. وبفضل سهولة حملها يمكن اصطحاب هذه المصابيح خلال النزهات في المتنزهات والحدائق العامة أيضا.

وتعول المصابيح على التكنولوجيا الحديثة، حيث إنها تعتمد على لمبات LED كمصدر للإضاءة بدلا من لمبات التوهج التقليدية. كما توجد مصابيح تعمل بالبطاريات والخلايا الشمسية، والتي يكفي شحنها لمدة 8 ساعات في ضوء الشمس لتوفير إضاءة ليلية تصل إلى 20 ساعة.



الرمادي سيد الألوان
وبالنسبة للألوان، يمثل الرمادي سيد ألوان أثاث الشرفات والتراس والحدائق المنزلية بفضل طابعه العملي حيث إنه يتحمل البقع والاتساخات جيداً، وغالباً ما يتم إضفاء لمسة جاذبية عليه من خلال الوسائد الملونة. وبالطبع يشهد الأخضر رواجاً كبيراً في عالم أثاث الشرفات والحدائق المنزلية، بالإضافة إلى الأصفر الفاتح والوردي الناعم والأزرق البحري.







T+ T T-