الخميس 21 يونيو 2018

سائقون يخوضون تحدياً درامياً في رالي دبي الصحراوي

مما لا شك فيه أن صحراء القدرة بدبي، تشكل مسرحاً رائعاً لاستضافة كأس العالم للراليات، حيث يخوض نخبة سائقي السيارات والدراجات النارية تحدياً درامياً للفوز بلقب رالي دبي الصحراوي المدعوم من مجموعة عبدالواحد الرستماني ونيسان.

وبعد حفل انطلاق الرالي الذي يقام اليوم الخميس في حلبة دبي أوتودروم، تتوجه السيارات والدراجات النارية المشاركة في الرالي وعددها 58 إلى الكثبان والتلال الرملية في صحراء القدرة لخوض تحدٍ درامي مثير وذلك صباح الغد الجمعة.

وبالنسبة لسائقي السيارات الذين شاركوا في الجولة الأولى من بطولة كأس العالم للراليات الطويلة، فالتباين الكبير في الظروف المناخية بين الراليين سيصعب من المهمة، خاصة وأن المرحلة الأولى عقدت على مسار ثلجي في الغابات الشمالية لروسيا.

وشق السائق التشيكي مارتن بروكوب وملاحه جان تومانيك طريقهما وسط الثلوج والطرق الجليدية ليحلا في المركز الثاني في السباق، وعليه الآن القيادة على الرمال الصحراوية والكثبان الرملية الصعبة بشكل مميز إذا ما أراد التغلب على المنافس الأبرز في البطولة، الشيخ خالد القاسمي، الأوفر حظاً للفوز باللقب.

بدوره أنهى المتوج بلقب رالي أبوظبي الصحراوي مرتين، الروسي فلاديمير فاسيليف، الذي يشارك برفقة ملاحه قسطنطين زيلتسوف، مباشرة بعد التشيكي في رالي بلده روسيا الشهر الماضي، ويتطلع قدما لتحقيق أول فوز له في دبي.


T+ T T-