الجمعة 22 يونيو 2018

حركة فتح: "صفقة القرن" تصفية مباشرة للقضية الفلسطينية

عضو المجلس الثوري المتحدث باسم الحركة أسامة القواسمي (أرشيف)
عضو المجلس الثوري المتحدث باسم الحركة أسامة القواسمي (أرشيف)
أكدت حركة فتح، أن ما يسمى بصفقة القرن، "تصفية للقضية الفلسطينية بشكل مباشر"، معتبرةً أن الموافقة عليها من أي طرف من الأطراف "خيانة" للثوابت الوطنية الفلسطينية.

وقال عضو المجلس الثوري المتحدث باسم الحركة أسامة القواسمي، إن "حركة فتح ترفض بشكل مطلق كل ما يشاع عن صفقة القرن، باعتبارها وصفة لتصفية كاملة للقضية الفلسطينية وضرباً مباشراً لكل الأسس التي انبثقت منها العملية السياسية، والاتفاقيات الموقعة وخرقاً فاضحاً للقانون الدولي".

وتابع القواسمي: "من يوافق على هذه الصفقة أياً كان، خائن للوطن وللقدس، وأن أمريكا وإسرائيل تمعنان في خرق القانون الدولي من جانب آخر، وتتنافسان على سن القوانين العنصرية والقمعية ضد الشعب الفلسطيني"، مضيفاً "لن يُفلحوا في تمرير صفقة تتجاوز حقوقنا الراسخة والثابتة، ولن يجدوا عربياً واحداً يخون فلسطين والقدس والأقصى وكنيسة القيامة".

وأكد القواسمي، أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس يتصدى برباطة جأش وثبات لكل المحاولات المشبوهة لتمرير هذه الأفكار المسمومة، مشدداً على أن الحقوق والثوابت الفلسطينية ليست محل تفاوض.
T+ T T-