الجمعة 22 يونيو 2018

الألعاب المجانية تهدد الأطفال بالإدمان

طفلان يلعبان بجهازين لوحيين (أرشيف)
طفلان يلعبان بجهازين لوحيين (أرشيف)
كشف الباحث الألماني كريستيان توهاتسيك أن الترويج لألعاب Free-to-Play يكون على أساس أنها مجانية في البداية، ولكن بمجرد تثبيتها على الهاتف الذكي أو الجهاز اللوحي والاستمتاع بها لبعض الوقت، تظهر مستويات متقدمة من اللعبة، تتطلب دفع رسوم حقيقية، فيما يعرف بالمشتريات داخل التطبيق "In-App Purchase".

وأضاف الباحث بالمركز الاستشاري المختص في الاستهلاك المفرط للميديا Real Life بمدينة كاسل الألمانية، أن بعض الأطفال والشباب لا يمكنهم مقاومة هذه الآلية، ويتعلق اللاعب باللعبة في البداية و"يُخدر" بالمكافآت، وبعد ذلك يتباطؤ التقدم في اللعبة، ولا يمكن الحصول على مزايا جديدة إلا بعد دفع أموال حقيقية.

وتهدف بعض الألعاب إلى كسب الكثير من المال في وقت قصير، ومع ذلك لا يتعلق بها سوى نسبة بسيطة من اللاعبين بشكل حقيقي.

وعند ارتفاع الفواتير بسبب ألعاب الهواتف الذكية ينصح الخبير الألماني الآباء في البداية بمنع الأطفال من مشتريات أخرى، بدل سحب الهاتف الذكي أو الجهاز اللوحي من أيديهم، لأن ذلك يؤدي في أغلب الحالات إلى انعزال الشباب وانقطاعهم عن الحياة الاجتماعية.
T+ T T-