الثلاثاء 19 يونيو 2018

فرنسا تطالب روسيا "وقف إراقة الدماء" في سوريا

السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة فرنسوا دولاتر (أرشيف)
السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة فرنسوا دولاتر (أرشيف)
طلبت فرنسا من روسيا "وقف إراقة الدماء" في سوريا، على ما أعلن السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة فرنسوا دولاتر اليوم الإثنين، قبيل انعقاد اجتماع لمجلس الأمن يخصص لبحث الهدنة التي لم تطبق بعد في هذا البلد.

وقال الدبلوماسي في تصريح صحافي "بإمكان روسيا وقف إراقة الدماء"، مضيفاً "نعلم أن روسيا استناداً إلى نفوذها لدى النظام ولمشاركتها في العمليات، قادرة على إقناع النظام عبر ممارسة كل الضغوط اللازمة بوقف هذا الهجوم البري والجوي على الغوطة الشرقية".

وتابع "من الطبيعي اليوم، في هذه المرحلة من الأزمة، أن تتجه الأنظار" إلى روسيا.

وكان دولاتر أسف قبل ذلك لكون "القرار 2401 لم يطبق بعد أسبوعين على إقراره بالإجماع في مجلس الأمن" مضيفاً أن "الهجوم البري والجوي الذي ينفذه النظام مستمر تحت وابل من النار، المدنيون ليسوا ضحايا جانبيين بل أهداف هذا الهجوم تحديداً".

وقال "من الواضح أن فرنسا هي من الدول الأكثر التزاماً، إن لم تكن الدولة الأكثر التزاماً من أجل التطبيق الفعلي للقرار 2401، الذي لعبت فيه دوراً محورياً"، مؤكداً أن بلاده ستواصل الضغط.

وأكد مطالبة بلاده بـ"تدابير ملموسة"، بدءاً بخروج المقاتلين من الغوطة، وذلك بمساعدة نشطة من الأمم المتحدة.

وتابع "أبعد من ذلك، نحن بحاجة إلى آلية متينة لمتابعة وقف الأعمال الحربية على مدار الساعة، وإجلاء الجرحى ونقل المساعدة الإنسانية".
T+ T T-