السبت 22 سبتمبر 2018

مهند العنزي: مصير "الزعيم" بين يديه

لاعب العين مهند العنزي (أرشيف)
لاعب العين مهند العنزي (أرشيف)
اعتبر لاعب نادي العين الإماراتي، مهند سالم العنزي، نتيجة التعادل التي انتهت عليها مباراة فريقه أمام الاستقلال الإيراني ليست سيئة، مؤكداً أن العين استحق الفوز بالمباراة، قياساً بالفرص المحققة التي تسنت للفريق.

وتعليقاً على سؤال حول الأجواء التي سبقت المباراة، قال العنزي: "بالفعل الأجواء كانت رائعة ومحفزة، ولم يتسرب إلى نفوس اللاعبين أي شيء من القلق بل كانوا رجالاً على أرض الملعب، وأظهروا روح القتال والتفاني في الدفاع عن الشعار".

وتابع اللاعب الإماراتي: "حظوظنا لازالت حاضرة في سباق المنافسة على إحدى البطاقتين المؤهلتين عن المجموعة الرابعة، ومصير الزعيم بين يديه، ولا علاقة له بنتائج الآخرين، لذلك يتوجب علينا حالياً إغلاق ملف آسيا مؤقتاً، والتركيز على مسابقة الدوري، التي ينتظرنا فيها تحدٍ مهم أمام الجزيرة بعد ثلاثة أيام".

وحول مدى رضاه عن نتائج الفريق بمسابقة دوري الأبطال، قال: "المؤكد أن النتائج التي انتهت عليها مباريات العين الأربع لا تتسق مع أداء الفريق القوي، من يعتقد أن مجموعة العين سهلة فأقول له عذراً، لأنها المجموعة الأصعب في المرحلة الحالية، ونتطلع إلى التأهل بإذن الله العلي القدير، ونسأله تعالى التوفيق في حصد لقب بطولة آسيا".

وحول حظوظ الفريق في مسابقة الدوري المحلي، قال لاعب العين: "في الحقيقة نحن في أمس الحاجة إلى دعم ومساندة جماهير العين الوفية في الاستحقاق المقبل أمام الجزيرة، لأن بطولة الدوري لم تحسم بعد، ومشوارنا فيها لازال طويلاً لذلك نترقب حضوراً جماهيرياً حاشداً من اللاعب رقم 1".
T+ T T-