الخميس 21 يونيو 2018

أمريكا: الديمقراطيون في مجلس النواب يتعهدون بمواصلة التحقيق في تدخل روسيا

رئيس الديمقراطيين في لجنة المخابرات بمجلس النواب الأمريكي آدم شيف (أرشيف)
رئيس الديمقراطيين في لجنة المخابرات بمجلس النواب الأمريكي آدم شيف (أرشيف)
ذكر الأعضاء الديمقراطيون في لجنة المخابرات بمجلس النواب الأمريكي أمس الثلاثاء، أنهم سيواصلون التحقيق في تدخل روسيا في انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016 رغم قرار جمهوريي اللجنة، بإغلاق التحقيق.

وقال أكبر عضو ديمقراطي في اللجنة، آدم شيف: "سنبذل قصارى جهدنا لمواصلة عملنا، هناك أفراد يريدون التعاون مع لجنتنا وتبادل المعلومات، وسنواصل ذلك"، وأضاف: "سنضع تقريراً يعرض للبلاد الأدلة التي لدينا حتى الآن".

وعقد شيف وغيره من الديمقراطيين في اللجنة مؤتمراً صحافياً بعد يوم من إعلان الجمهوريين، الذين يسيطرون على الكونغرس، نهاية التحقيق الذي تجريه اللجنة، وأنهم لم يجدوا دليلاً على تواطؤ حملة الرئيس دونالد ترامب مع موسكو للتأثير على الانتخابات.

ونفى ترامب مراراً التواطؤ مع روسيا.

وتنفي موسكو تدخلها في حملة انتخابات الرئاسة الأمريكية، وقال شيف: "يمكنني القول بثقة، هناك أدلة كبيرة على التواطؤ بين حملة ترامب وروسيا".

ومضى يقول: "ما لا أستطيع أن أقوله، لأني لا أعرف ماذا يعرفه المحقق الأمريكي الخاص بوب مولر، هو ما إذا كانت هذه الأدلة تصل إلى المستوى الذي يفوق الشك المنطقي في التآمر لانتهاك قوانين الانتخابات الأمريكية".

ويحقق مولر جنائياً حول روسيا وحملة ترامب والانتخابات الأمريكية، وأصدر الديمقراطيون أيضاً تقريراً من 22 صفحة حول التحقيق يورد جوانب منه يشعرون أنها بحاجة لمواصلته، وأكثر من 30 شاهداً لم تقابلهم اللجنة بعد.
 
T+ T T-