الجمعة 21 سبتمبر 2018

حماس تنفي تلقيها عرضاً أوروبياً للإشراف على غزة

 عضو المكتب السياسي لحركة حماس، محمود الزهار (أرشيف)
عضو المكتب السياسي لحركة حماس، محمود الزهار (أرشيف)
نفى قياديان في حركة حماس الأنباء التي تحدثت عن عرض أوروبي تم تقديمه للحركة للإشراف على قطاع غزة، مقابل هدنة مع إسرائيل ووقف للأعمال العسكرية ضدها لمدة 5 سنوات.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة حماس، محمود الزهار، "لم أرَ أي عروض، وكله كلام في الإعلام، وهذا مجرد بالون تم إلقاؤه في الهواء من أجل الرد عليه، ولم يُعرض علينا شيء حتى اللحظة، وعندما يُعرض علينا سنُبدي رأينا".

وبدوره قال عضو المكتب السياسي للحركة، صلاح البردويل، إنه "لا صحة لما تم تداوله حول عرض أوروبي لإدارة قطاع غزة من الناحية الإنسانية والمعيشية".

كما نفى مسؤول الاعلام في مكتب الاتحاد الاوروبي في القدس شادي عثمان، الأنباء التي تناقلتها وسائل الاعلام العربية اليوم الاثنين عن وجود عرض أوروبي لحركة حماس لمواجهة خطوات الرئيس الفلسطيني محمود عباس .

وقال عثمان، إن "الاتحاد الاوروبي مستمر بدعم جهود المصالحة الفلسطينية، وإنه لا بديل عن السلطة الفلسطينية لأخذ دورها بالكامل وتحمل مسؤولياتها في غزة دون أي معيقات".

وكانت صحيفة "الأخبار" اللبنانية، التابعة لميليشيا حزب الله، والمقربة من حركة حماس، قد قالت إن جهات أوروبية قدمت عرضاً لحماس يقضي بإشراف أوروبي على غزة، مقابل تعهد من الحركة بعدم القيام بأي نشاطات عسكرية لمدة 5سنوات على الأقل.

وبحسب الصحيفة، فإن العرض يشمل تكفل دول أوروبية بإدارة شؤون غزة من الناحية الإنسانية والمعيشية، بما في ذلك رواتب جميع الموظفين في القطاع التابعين للسلطة أو لحكومة غزة السابقة، لكن بشرط أن تحصل اللجنة الأوروبية حينذاك على إيرادات القطاع كافة التي يجبيها الاحتلال لمصلحة السلطة.

وأضافت، أنه "لكي لا تعترض إسرائيل، يتضمن العرض تعهداً من حماس بعدم استخدام الأدوات العسكرية التي لديها لسنوات عدة أقلها 5، ومنع أي تصعيد باتجاه العدو، إضافة إلى ضبط الحدود".
T+ T T-