الخميس 20 سبتمبر 2018

اكتشاف بكتيريا قد تساهم بالقضاء على نفايات البلاستيك

عبوات مياه البلاستيك مرمية في ساحة وسط بيروت (غيتي)
عبوات مياه البلاستيك مرمية في ساحة وسط بيروت (غيتي)
نجح علماء بريطانيون بتطوير نوع جديد من البكتيريا قادر على التهام البلاستيك، الأمر الذي قد يساهم بفتح أبواب جديدة على مسألة إعادة تدوير النفايات الصلبة التي تملأ البحار ومكبات النفايات حول العالم.

وبحسب تقرير نشره موقع "ذي تيليغراف" البريطاني، فإن البكتيريا الجديدة تم الحصول عليها عن طريق الصدفة خلال اختبارات كانت تجريها جامعة "بورتسماوث"، عندما انتبه العلماء إلى كون هذا الكائن الحي قادر على التهام مواد الـ"بولي ايثيلين" المكون الرئيس لمادة البلاستيك.

ويلفت التقرير إلى أنه عثر على البكتيريا في منشآت إعادة التصنيع في اليابان، إلا أن الأشعة السينية، استطاعت أن تقوّي من البكتيريا بأشواط عدة مما هي عليه.

ويشار إلى أن هذا الاكتشاف يأتي بخضم استعدادات وزارات بيئية حول العالم، من بينها الوزارة الإماراتية، لاحتفاء بـ"يوم الأرض" الموافق فيه 22 أبريل (نيسان) الجاري.

وفي الإطار نفسه، قال وزير التغير المناخي والبيئة في دولة الإمارات ثاني بن أحمد الزيودي بتصريح نشرته وكالة الأنباء الإماراتية " إن البلاستيك يعتبر أحد المكونات الرئيسة في العديد من الصناعات والقطاعات في العالم لذا تقع علينا جميعاً مسؤولية حماية البيئة من نفاياته عبر ضمان تحقيق الاستخدام والاستهلاك الأمثل والمسؤول له".

في حين أن إحصائية لدراسة منشورة في مجلة "ساينتفيك ريبورتس" أفادت بأن كتلة النفايات البلاستيكية العائمة بالمحيط الهادئ تصل مساحتها إلى ما يعادل 3 مرات مساحة فرنسا، وأن عدد قطعها يبلغ نحو 1800 مليار قطعة، ووزنها الإجمالي يصل إلى 80 ألف طن.
T+ T T-