الثلاثاء 14 أغسطس 2018

داعش يقطع رأسي ميسي ورونالدو

عاد تنظيم داعش لتوجيه تهديدات جديدة إلى نجوم الساحرة المستديرة المشاركين مع منتخباتهم الوطنية في بطولة كأس العالم 2018 في روسيا، المقرر انطلاقها في يونيو (حزيران) المقبل.

ونشر داعش صورتين تناقلت إحداهما وسائل إعلام إسبانية وبريطانية اليوم الخميس، يظهر خلالها النجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو مقطوعي الرأس على أرضية إحدى ملاعب مونديال روسيا، وسط الآلاف من عشاق كرة القدم. 

ووفقاً لصحيفة آس الإسبانية فإن الصورة الثانية تظهر مجموعة من الإرهابيين التابعين لداعش وهم يحملون قنبلة كبيرة ومتوجهين لإحدى ملاعب المونديال في العاصمة الروسية موسكو، بغرض تفجير الملعب بالكامل.

وتعد هذه المرة الثانية التي يهدد داعش فيها بمهاجمة للاعبين المونديال، بعد أن نشر في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي صورة لميسي والنجم البرازيلي نيمار مقتولين من قبل إرهابيين.


T+ T T-