الجمعة 22 يونيو 2018

ألمانيا وفرنسا لم تتفقا بعد بشأن تقوية منطقة اليورو

تعبيرية (أرشيف)
تعبيرية (أرشيف)
قال دبلوماسي فرنسي اليوم الأحد، إن ألمانيا وفرنسا لم تتوصلا حتى الآن إلى اتفاق حول كيفية تقوية منطقة اليورو.

وقال الدبلوماسي، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، بعد مناقشات مطولة بهذا الشأن بين وزيري المالية الألماني أولاف شولتس والفرنسي برونو لو مير في باريس إنه بالرغم من بعض التقدم، لا يزال هناك عمل يتعين القيام به.

وتهدف ألمانيا وفرنسا إلى الانتهاء من إعداد مقترحات الإصلاح المشتركة بحلول نهاية الشهر الجاري من أجل تقديمها خلال قمة للاتحاد الأوروبي مقررة في 28 و29 يونيو (حزيران).

ودعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي وصف نفسه بأنه عاشق لأوروبا، في سبتمبر (أيلول) 2017، إلى إعادة هيكلة جذرية للاتحاد الأوروبي بحلول عام 2024، بما في ذلك إنشاء ميزانية لمنطقة اليورو وتعيين وزير مالية لمنطقة اليورو.

وقدمت برلين دعماً حذراً للمشروع، مع تحفظات على بعض المقترحات.

ومن المقرر إجراء مزيد من المناقشات في الأسبوع المقبل، ربما من خلال مؤتمر فيديو، وفقاً لما ذكره الدبلوماسي، وتردد أن الجانبين مصممان على إيجاد حل وسط خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأضاف الدبلوماسي أن المحادثات بين شولتس ولو مير استمرت نحو 13 ساعة وانتهت في الصباح الباكر.

وأكد شولتس عبر تويتر أنه عقد "اجتماعاً مثيراً للاهتمام" مع نظيره الفرنسي، دون الإدلاء بتفاصيل.
T+ T T-