الأربعاء 15 أغسطس 2018

صحف عربية: الأردن يترقب بحذر إعلان الرزاز الانتهاء من تشكيل فريقه الحكومي

يترقب الشارع الأردني بحذر إعلان رئيس الوزراء المكلف الدكتور عمر الرزاز الانتهاء من تشكيل فريقه الحكومي وسط آمال بأن تكون التشكيلة الجديدة ذات صبغة اقتصادية سياسية تكنوقراطية شبابية تعيد ترتيب البيت الأردني، في حين تتجه الكتل السنية العراقية الفائزة في الانتخابات، إلى إعلان تحالفها في كتلة برلمانية واحدة، للتفاوض مع الكتلة الشيعية "الأكبر" في شأن تشكيل الحكومة الجديدة.

وفي صحف عربية صادرة اليوم الأربعاء، تستعد القوات اليمنية مدعومة من التحالف العربي، لاقتحام ميناء ومدينة الحديدة على الساحل الغربي، وطرد ميليشيات الحوثي منه، فيما يطور جيش الاحتلال الإسرائيلي العسكرية بإضافة أسلحة جديدة.

الحكومة الأردنية الجديدة
قالت صحيفة "الغد" الأردنية، اليوم الأربعاء، إن رئيس الوزراء المكلف عمر الرزاز يوشك على الانتهاء من قائمة تشكيلة حكومته، التي ستحمل صبغة اقتصادية سياسية تكنوقراطية شبابية، وقد يصل عدد أفراد طاقمها إلى 28 وزيراً بوجود نائب للرئيس ليضعها بين يدي الملك.

وأكدت الصحيفة، أن "الرزاز استفاد من المشاورات التي أجراها ودرس الأجواء العامة، نتيجة الوقت الذي حصل عليه، إذ لم يعلن حتى الآن أي من الداخلين مع الرئيس الرزاز ولو همساً عن دخولهم للتشكيلة الحكومية". 

وأضافت أن "الرزاز يفاضل بين المرشحين من حيث المؤهل العلمي والخبرة والتواصل الاجتماعي والدراية بالشأن العام، فضلاً عن النزاهة والسمعة".

العراق: تحالف سني موحد للتفاوض مع الكتلة الشيعية
تعمل الكتل السنية العراقية الفائزة في الانتخابات الأخيرة على توحيد الصفوف لتشكيل تحالف موحد خلال الأيام القادمة للتفاوض مع الكتلة الشيعية "الأكبر" لتشكيل الحكومة الجديدة.

وقالت صحيفة "الحياة" اللندنية اليوم الأربعاء، إن اللوائح السنّية اتفقت في اجتماع عقدته نهاية الشهر الماضي في منزل زعيم ائتلاف "القرار العراقي" أسامة النجيفي، على "وحدة الكلمة والصف لتحقيق الأهداف المتمثلة في عودة النازحين وإعمار المدن المحررة وتأمين استقرارها".

وأكد عضو لائحة "الوطنية" رعد الدهلكي في تصريح للصحيفة، أنه "على رغم رفضنا تشكيل كتل على أساس طائفي أو قومي، إلا أن المرحلة الحالية لا تختلف كثيراً عن المراحل السابقة، حيث تعمل الكتل الشيعية على تشكيل الكتلة البرلمانية الأكبر المكلفة بتشكيل الحكومة، وكذلك الكتل الكردية"، مشيراً إلى أن "الكتل السنية ستجتمع بعد المصادقة على نتائج الانتخابات لتأليف وفد يفاوض الكتل الأخرى في شأن تشكيل الحكومة".

تحرير الحديدة
تستعد القوات اليمنية مدعومة من التحالف العربي لاستعادة مدينة الحديدة الاستراتيجية من قبضة ميليشيا الحوثي. وقال مصدر موثوق، لصحيفة "العرب" اللندنية، إن قوات التحالف أنذرت الحوثيين بالخروج من ميناء الحديدة بحلول نهاية الثلاثاء.

وأكدت الصحيفة، أن الحوثيين، الذين يعرفون مدى جدية الهجوم على الحديدة، باتوا مهتمين حالياً بإبقاء الميناء مفتوحاً لسببين. يرتبط السبب الأوّل بأن الحديدة مصدر الأسلحة التي يحصلون عليها، خصوصاً الصواريخ بعيدة المدى الآتية من إيران، فيما يرتبط السبب الثاني بالعائدات المالية الكبيرة التي يوفّرها الميناء للميليشيا.

وقالت، إن المراقبين الذين يتابعون المعركة المرتقبة عن قرب أكدوا أن التحالف العربي "لم يبتلع الطعم". وظهر ذلك واضحاً في اجتماعات أجراها، أمس الثلاثاء، الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي في العاصمة الإماراتية أبوظبي، لوضع اللمسات الأخيرة على المعركة.

الزناد الذكي
يعكف جيش الاحتلال الإسرائيلي باستمرار على تطوير منظومته العسكرية بإضافة أسلحة جديدة إليها يهدف بالدرجة الأولى لتوجيهها نحو صدور الفلسطينيين لاختبار مدى فعاليتها. 

ومن هذا المنطلق، قالت صحيفة "الأيام" الفلسطينية، إنه من المقرر أن تكشف شركة "رفائيل" للصناعات الأمنية الإسرائيلية عن منظومة قتالية جديدة باسم "الزناد الذكي" في إطار معرض "يوروستوري" الذي يعتبر أحد أهم المعارض الأمنية على مستوى العالم، والذي سيعقد خلال الأسبوع المقبل في فرنسا.

وأكدت الصحيفة، أن "هذه المنظومة تعمل على تقليل الفجوات في التعامل مع العدو المتخفي تحت الأرض". مضيفة أن المنظومة ستدخل في حيز الخدمة العملياتية بالجيش الإسرائيلي بدءاً من الصيف المقبل، حيث سيتم اختبار المنظومة في إطار مناورة للواء "غولاني" بقيادة العقيد شاي كلبر، وبعد ذلك سيتم تعميم هذه المنظومة على جميع الوحدات المناورة الأخرى في العام الذي سيلي العام المقبل.

وقالت شركة "رفائيل"، إن "هذه المنظومة ستمنح الجيش القدرة على استهداف خلايا إطلاق الصواريخ المتحركة في غزة، حيث أوضح ضابط رفيع في قيادة المنطقة الجنوبية بأن خلايا إطلاق الصواريخ من غزة تظهر وتختفي بشكل مفاجئ وسريع الأمر الذي يحول دون قدرة الجيش على استهدافهم وذلك بالرغم من تعليمات رئيس الأركان أيزنكوت بضرب واستهداف مطلقي الصواريخ".
T+ T T-