السبت 22 سبتمبر 2018

تركيا: 183.3 مليار دولار ديون خارجية مستحقة على المدى القصير

مؤشرات اقتصادية تركية (تعبيرية)
مؤشرات اقتصادية تركية (تعبيرية)
تناولت صحيفة "حريت" التركية في مقال للكاتب أردال ساغلام، ما أعلنه البنك المركزي عن وضع الدين الخارجي لتركيا، ورأي الكاتب أن الاقتصاد التركي مُقبل على مرحلة عصيبة، كما يتنبأ بذلك المستثمرون الأجانب.

وتطرق ساغلام إلى بلوغ الديون الخارجية المستحقة على المدى القصير 183.3 مليار دولار مشدداً على أن "هذه الأرقام تثير قلق وخوف المستثمر الأجنبي"، وفق ما نقلت صحيفة زمان التركية اليوم الخميس.

وأضاف ساغلام حسب الصحيفة، أن "معدلات الفائدة ومؤشر العملات الأجنبية الذي ارتفع أخيراً مرتبطان بحجم عجز الميزان الجاري الذي يعادل 6.5% من الدخل القومي، وأن تركيا اقتربت من فترة عصيبة".

وفي مقاله بعنوان "الكشف عن الدين الخارجي قصير الأمد ومؤشر العملات الأجنبية والفائدة"، أوضح ساغلام أن البنك المركزي ذكر في بيانه أن الدين الخارجي التركي بلغ ابتداءً من نهاية أبريل(نيسان)  الماضي، بلغت الديون الخارجية قصيرة الأمد المستحقة بعد عام أو أقل نحو 183.3 مليار دولار".

وأكد ساغلام أن على تركيا "سداد 200 مليار دولار في العام المقبل بإضافة العجز التجاري الخارجي الشهري متسائلاً كيف سيحصل الاقتصاد التركي على العملة الأجنبية في الوقت الذي تجاوز فيه مرحلة النمو المرتفع ويتوجب عليه التباطؤ تدريجياً".

وشدد ساغلام على أن "الصعوبات التي تواجه الاقتصاد لا تقتصر على هذا الأمر فتركيا تواجه مشكلات في التمويل اللازم للإنتاج مفيداً أن البنوك تفرض فائدة بـ 17-18% على المدخرات التي تتجاوز 100 ألف ليرة بسبب الفوائد المتزايدة باستمرار، ما يعني رفع فوائد القروض إلى 23-24% على أقل تقدير".

 
T+ T T-