الأربعاء 18 يوليو 2018

قارب تسبب بمقتل شابة يمثل أمام محكمة بريطانية

القارب أثناء نقله إلى المحكمة ليخضع للفحص (ميرور)
القارب أثناء نقله إلى المحكمة ليخضع للفحص (ميرور)
نُقل قارب سريع إلى محكمة أولد بيلي ليتم تفتيشه من قبل لجنة المحلفين، بعدما تسبب بمقتل امرأة شابة أثناء حادث في نهر التايمز.

وأشارت المحكمة إلى أن المصمم العالمي جاك شيبرد اشترى القارب السريع في ديسمبر (كانون الأول) 2015 قبل أن يصطحب شارلوت براون (23 عاماً) برحلة على متنه في نهر التايمز.

إلا أن الأمور أخذت منحى كارثياً عندما سلمها عجلة القيادة في رحلة العودة، حيث فقدت السيطرة على القارب، الأمر الذي أدى إلى انقلابه وسقوطها في المياه الباردة.

وتجري محاكمة شيبرد (30 عاماً) بتهمة القتل غير المتعمد، بسبب إهماله الذي تسبب بمقتل الشابة. ويزعم الادعاء بأن القارب الذي كان راسياً إلى جانب منزل شيبارد في هامرسميث، يعاني من عدد من العيوب، وكان يبحر بسرعة كبيرة تتجاوز بكثير الحد المسموح به للإبحار في نهر التايمز قبيل وقوع الحادث.

ومع استئناف المحاكمة يوم الإثنين، قال القاضي ريتشارد ماركس إنه أمر بإحضار القارب إلى المحكمة ووضعه في الطابق السفلي في موقف السيارات، وأن هيئة المحلفين ستتفحص القارب قريباً لتبت في القضية، بحسب ما ورد في صحيفة ميرور البريطانية. 
T+ T T-