السبت 21 يوليو 2018

بأمر الأطباء.. أطفال الكهف في تايلاند لن يشاهدوا نهائي المونديال في روسيا

حذر الأطباء المشرفون على علاج الأطفال الذين كانوا عالقين داخل أحد الكهوف في تايلاند وتم إنقاذهم ومدربهم، من خطورة سفر هؤلاء الأطفال إلى روسيا لمشاهدة المباراة النهائية لبطولة كأس العالم 2018.

وجذبت قصة الأطفال الـ12، المنتمين لأحد أندية كرة القدم في تايلاند، والذين حوصروا داخل أحد الكهوف خلال الأسابيع الأخيرة، انتباه واهتمام العالم أجمع، حتى أن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" السويسري جياني إنفانتينو، دعا هؤلاء الفتيان إلى حضور نهائي المونديال الأحد المقبل إذا ما تمكنوا من الخروج من الكهف قبل موعد إقامة المباراة.

وأكد الأطباء أنه من الضروري أن يمكث الأطفال المذكورين فترة من الوقت داخل أحد المستشفيات تحت الملاحظة والمتابعة للاطمئنان على حالتهم الصحية.

وقال الأطباء أن الأطفال سيتابعون عبر شاشات التلفزيون داخل غرفهم بالمستشفى نهائي المونديال إذا كانوا لا يزالوا مستيقظين حتى موعد بث المباراة، التي تنطلق في العاشرة مساءً بتوقيت تايلاند.
T+ T T-