الثلاثاء 17 يوليو 2018

سوريا: اتفاق بين النظام والمسلحين في درعا

عناصر من القوات النظامية السورية (أرشيف)
عناصر من القوات النظامية السورية (أرشيف)
قالت مصادر سورية مطلعة، إن الحكومة السورية توصلت إلى اتفاق مع مسحلي المعارضة في درعا البلد، مساء أمس الأربعاء، وسيُرفع العلم السوري فيها اليوم الخميس.

وأكدت المصادر، أن الاتفاق ينص على تسليم المجموعات المسلحة سلاحها الثقيل والمتوسط، في مناطق درعا البلد وطريق السد، والمخيم، وسجنة، والمنشية، وغرز، والصوامع.

وأكد المصدر "رفع العلم السوري في دوار المصري وسط مدينة درعا البلد، وتسوية أوضاع المسلحين الراغبين في التسوية، كما ستدخل القوات الحكومية السورية إلى بلدة طفس الخميس".

وكانت القوات الروسية رفضت طلب المسلحين بالخروج من مدينة درعا، إلى محافظة إدلب، وعادت الحافلات التي كان من المقرر تنقل المسلحين وعائلاتهم من مدينة درعا البلد والريف الغربي إلى دمشق.

وكشف المصدر أن "قادة المسلحين غادروا منذ عدة أيام إلى الأردن عبر بوابة الجمرك القديم الرمثا مع جنوب مدينة درعا، وتوجهت مجموعات أخرى إلى ريف القنيطرة".

وخرجت مدينة درعا البلد عن سيطرة القوات الحكومية في بداية 2012 وفشلت عشرات العمليات العسكرية الحكومية لاستعادتها، كما أطلقت فصائل المعارضة عدة عمليات للسيطرة على كل مدينة درعا لكنها فشلت فيها جميعاً، وظلت المدينة المقسومة إلى حيي درعا البلد والمحطة هدفاً للقذائف والصواريخ التي راح ضحيتها مئات القتلى والجرحى من المدنيين.
T+ T T-