الأربعاء 18 يوليو 2018

"الخاسران" بلجيكا وإنجلترا يلتقيان من جديد في روسيا

جانب من مواجهة بلجيكا وإنجلترا (تويتر)
جانب من مواجهة بلجيكا وإنجلترا (تويتر)
تقابل منتخبا بلجيكا وإنجلترا بكأس العالم الحالية من قبل في مباراة ظهرا فيها كما لو أنهما لا يرغبان في الفوز، وسيلتقيان مجدداً بعد غد السبت في مباراة يبدو أنهما يعزفان أيضاً عن خوضها.

ويتعين على الفريقين الآن النهوض ونفض ما عليهما من غبار بعد الهزيمة في الدور نصف النهائي، لخوض مباراة تحديد المركز الثالث، في مواجهة تلقى دوما انتقادات باعتبارها بدون مغزى.

والتقى المنتخبان في الجولة الثالثة من دور المجموعات في النهائيات الحالية، وذلك بعدما ضمنا بالفعل التأهل للدور التالي، وكانت المفارقة في هذه المباراة أن الخاسر فيها سيتأهل للجانب الأسهل نسبياً في أدوار خروج المغلوب.

وغير مارتنيز 9 لاعبين، ودفع ساوثغيت بـ8 لاعبين جدد في تلك المباراة.

وفازت بلجيكا بالمباراة 1-0، لتتقدم لمواجهة اليابان والبرازيل ثم فرنسا في الدور نصف النهائي، بينما لعبت إنجلترا ضد كولومبيا والسويد وكرواتيا، وكانت المحصلة النهائية للفريقين واحدة وهي الخروج من الدور نصف النهائي.

واستبعد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم مباراة تحديد المركز الثالث من بطولة أوروبا منذ 1980، لكنها لا تزال في جدول مباريات الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" رغم الشكاوى.

ويخوض الفريقان ثاني مباراة لهما لتحديد المركز الثالث بكأس العالم، بعد خسارة بلجيكا أمام فرنسا في نسخة المكسيك 1986، وهزيمة إنجلترا أمام إيطاليا صاحبة الضيافة في 1990.
T+ T T-