الثلاثاء 17 يوليو 2018

ليبرمان يدعو إلى إغلاق السفارة في دبلين بعد القانون المناهض للمستوطنات في أيرلندا

وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان (أرشيف)
وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان (أرشيف)
طالب وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان اليوم الخميس بإغلاق السفارة الإسرائيلية في أيرلندا، بعد تصويت مجلس الشيوخ في دبلن، على مشروع قانون يُجرم استيراد البضائع من المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية.

وغرد ليبرمان قائلاً: "لا جدوى من استدعاء السفيرة الإيرلندية لتوبيخها، مع كارهي إسرائيل لا يوجد شيء لمناقشته، على إسرائيل إغلاق سفارتها على الفور في دبلن، لن نُدير الخد الآخر لمن يقاطعنا"، وفق صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" الخميس.

وستشكل خطوة مماثلة إذا أقرت تراجعاً دراماتيكياً في العلاقات بين البلدين، ولكنها ليست مثل قطع العلاقات الدبلوماسية، وعارضت الحكومة في دبلن التي يُعرف عنها أنها من أكثر الحكومات تأييداً للفلسطينيين في أوروبا، مشروع القانون، بدعوى أنها لا تملك الصلاحية القانونية لتقييد التجارة مع الشركات الإسرائيلية التي تتخذ من المستوطنات مقراً لها.

وبعد ساعات من تمرير مشروع القانون الأربعاء، استدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية السفيرة الأيرلندية لدى إسرائيل أليسون كيلي، لتوبيخها بسبب التصويت.

ورفض المتحدث باسم وزارة الخارجية عمانويل نحشون أيضاً التعليق على تغريدة ليبرمان.

يذكر أن مجلس الشيوخ الإيرلندي مرر أمس "مشروع قانون التحكم في الأنشطة الاقتصادية بالأراضي المحتلة 2018" بتصويت 25 نائباً لصالحه، ومعارضة 20 عضواً، وامتناع 14 عن التصويت.

وقوبل المشروع إدانة إسرائيل، وإشادة المسؤولين الفلسطينيين وأعضاء عرب في البرلمان الإسرائيلي.  
T+ T T-